إنطلاق برنامج "مشاركة الدراجات الهوائية" في غرب لندن ‏
تابعونا على:

أخبار لندن

إنطلاق برنامج “مشاركة الدراجات الهوائية” في غرب لندن ‏

نشر

في

1٬714 مشاهدة

إنطلاق برنامج "مشاركة الدراجات الهوائية" في غرب لندن ‏

كتبت: ساندي جرجس

ينطلق برنامج “مشاركة الدراجات” في غرب لندن، كما أعلن عنه يوم الاثنين 31 يوليو في العاصمة البريطانية، وسيستفيد سكان “إيلينغ” خلال البرنامج ب750 دراجة هوائية بحلول سيبتمبر المقبل.

وتسعى شركة “مو بايك” الأكبر في العالم لبرنامج مشاركة الدراجات، إلى جلب مئات الدراجات إلى “إيلينغ” بعد إنطلاق البرنامج للمرة الثانية بالمملكة المتحدة.

وتتعاون “مو بايك” مع مجلس “إيلينغ “وأصحاب المصالح المحلية الآخرين، من أجل تقديم أول نظام ذكي لمشاركة الدراجات في المنطقة بشهر سبتمبر.

وسيكون جميع السكان قادرين على ركوب الدراجات في جميع أنحاء المدينة، وفي أي وقت عن طريق تحميل التطبيق، والبحث عن أي دراجة قريبة ومسح رمز “QR” عن طريق التطبيق.

إنطلاق برنامج "مشاركة الدراجات الهوائية" في غرب لندن ‏

وسيحتاج المستخدم بعد إنتهاء الرحلة، إلى أن يوقف الدراجة في أي منطقة موثقة لوقوف الدراجات، ثم يقومون بإغلاق القفل على دراجتهم يدويًا.

وقال المدير العام  لشركة “مو بايك” بالمملكة المتحدة، ستيف بير، “نحن متحمسون لأن نكون أول شركة ومشروع تبادل دراجات ذكية يأتي إلى لندن”.

وتلتزم شركة “مو بايك” بالمساعدة في تطوير ثقافة مشاركة الدراجات الهوائية في جميع أنحاء العالم، من خلال مناقشاتها وتعاونها مع المدن، ولندن تعد هى المفتاح في تحقيق ذلك.

وأضاف بير: “نحن ملتزمون بالعمل بشكل وثيق مع “إيلينغ”، وغيرها من الأحياء لجلب تجربة موبايك الناجحة ببرنامج مشاركة الدراجات إلى سكان لندن”.

وستشهد “إيلينغ” إطلاق هذا البرنامج مع 750 دراجة أولية في سبتمبر، ومن المتوقع أن يزداد هذا العدد لتلبية الطلب المتزايد على الخدمة.

وصممت كل دراجة مع سلسلة من مميزات التكنولوجيا الفائقة، مثل تقنية القفل الذكية الفريدة والمدمجة في نظام تحديد المواقع المتصل عبر شبكة “موبايك”، مما يساعد على تحديد ورصد كل دراجة.

إنطلاق برنامج "مشاركة الدراجات الهوائية" في غرب لندن ‏

وقال رئيس مجلس “إيلينغ” المستشار، جوليان بيل: “نحن نريد أن نعطي أكبر عدد ممكن من الناس الفرصة لمحاولة ركوب الدراجات لذلك أنا متحمس بوصول موبايك”.

وأضاف بيل: “أتطلع الى رؤية المزيد من السكان يتركون سياراتهم في المنزل، ويستخدمون موبايك بدلًا منها.”

وقال متحدث باسم شركة “موبايك”، إنهم يهدفون إلى تقديم خدمة ميسورة التكلفة وصديقة للبيئة لسلسلة من أحياء لندن خلال الأشهر القليلة المقبلة.

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.