احتجاج على مشروع HS2 underground للسكك الحديدية عالية السرعة في بريطانيا"!
تابعونا على:

العمل

احتجاج على مشروع HS2 underground للسكك الحديدية عالية السرعة في بريطانيا”!

نشر

في

1٬880 مشاهدة

احتجاج على مشروع HS2 underground للسكك الحديدية عالية السرعة في بريطانيا"!

يقول النشطاء الذين نظموا احتجاجاً تحت الأرض في وسط لندن إن فريق إخلاءٍ بصدد إجبارهم على الخروج من النفق تحت الأرض.

ويقول HS2 Rebellion في Euston Square Gardens إن الفريق يحفر نفقاً عمودياً مما يتسبب في سقوط فتاتٍ من الأرض حولهم.

هذا وقد وامتنع HS2 عن التعليق لكنه قال في السابق إن جميع الأنشطة لحماية المحتجين ستكون آمنة.

ورفض المتظاهرون الذين قالوا إن فريق الإخلاء كان يحفر فوق رؤوسهم أيضاً الإفصاح عن عدد الأشخاص الموجودين تحت الأرض لكنهم قالوا إنهم واثقون من قدرتهم على الاستمرار لعدة أيام أخرى.

واعتُقٍل بعض أفراد المجموعة الذين كانوا خارج الأنفاق وقال أحد المتظاهرين: “طوال الليل كانت هناك صخور تتساقط على رؤوسنا من خلال الفجوات. لقد أبقونا مستيقظين طوال الليل لساعات وساعات لمحاولة طردنا من الحفرة.

في سبتمبر، أقامت المجموعة معسكراً لحماية الأشجار في الحدائق احتجاجاً على مخطط HS2 الذي تبلغ تكلفته 106 مليار جنيه إسترليني.

يزعم النشطاء أن المساحة الخضراء الصغيرة بالقرب من محطة يوستون سيتم بناؤها قبل بيعها للمطورين كجزءٍ من خطط السكك الحديدية عالية السرعة.

قام فريق الإخلاء الآن بإزالة السقف من الهيكل الذي كان يحمي مقدمة النفق.

وفي الوقت نفسه، حثت منظمة Greenpeace وأصدقاء الأرض الحكومة على إعادة النظر في مشروع HS2 قائلين إن جائحة فايروس كورونا دمرت الحالة الاقتصادية لخط السكك الحديدية عالية السرعة.

هذا وقد تم التوقيع على خط السكة الحديد من قبل رئيس الوزراء بوريس جونسون قبل عام تقريباً قبل أن ينهار السفر نتيجة للفيروس ويتحول الناس إلى العمل من المنزل وZoom.

يقول المتظاهرون إن المشروع سيثبت أنه مضيعة للمال!

وقال متحدثٌ حكومي إن HS2 سيستمر لأنه يشكل جزءاً حيوياً من البنية التحتية المستقبلية للمملكة المتحدة.

ويقول روجر هرابين، محلل البيئة في بي بي سي نيوز: يعتقد معظم الناس أن القطارات أنظف من السيارات وهذا صحيح بشكل عام ولكن في حالة HS2 هناك مسارٌ جديد يجب نحته عبر الريف وقد غير المعادلة! هذا بسبب الكميات الهائلة من الكربون المنبعثة أثناء إنشاء الخط بكل ما يحتويه من الفولاذ والأسمنت وآلات البناء الضخمة.

قدّر HS2 أولاً أن الأمر سيستغرق أكثر من 100 عام لسداد “ديون الكربون” قبل أن يبدأ الخط في توفير ثاني أكسيد الكربون وهذا يتجاوز بكثير ما تتطلبه أهداف المناخ في المملكة المتحدة.

والآن هناك عاملٌ آخر يلعب دوره: التحول الزلزالي في أنماط السفر بعد جائحة فيروس كورونا وثورة Zoom.

فقد تم تصميم HS2 لخدمة أعداد الركاب المتزايدة ويقول المتظاهرون إن هناك حالةً من عدم اليقين بشأن السفر في المستقبل بحيث يبدو بناء الخط الآن مقامرةً بقيمة 100 مليار جنيه إسترليني.

توضيح: سيكون HS2 ثاني خط رئيسي للسكك الحديدية عالية السرعة في بريطانيا.

 

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.