"احترام الموظفين" واجب على المتسوقين عند إعادة فتح متاجر التجزئة في بريطانيا!
تابعونا على:

التسوق

“احترام الموظفين” واجب على المتسوقين عند إعادة فتح متاجر التجزئة في بريطانيا!

نشر

في

443 مشاهدة

"احترام الموظفين" واجب على المتسوقين عند إعادة فتح متاجر التجزئة في بريطانيا!

يُطلب من المتسوقين أن يحترموا عمال المتاجر حيث تستعد آلاف متاجر البيع بالتجزئة غير الأساسية لإعادة فتح أبوابها في جميع أنحاء إنكلترا وويلز. حيث يدعو اتحاد التجزئة البريطاني (BRC) المتسوقين إلى الالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي و “الاصطفاف بشكلٍ لائق” عند تخفيف القيود يوم الاثنين.

هذا وقد أبلغت Co-op عن ارتفاعٍ في الإساءات والاعتداءات التي تورط فيها الموظفون خلال أزمة كورونا. وقالت وزيرة الداخلية بريتي باتيل العام الماضي أنها “لن تتسامح” مع سوء المعاملة ضد عمال المتاجر.

تشهد أحدث خطوةٍ في خارطة الطريق الحكومية في إنكلترا إعادة فتح متاجر التجزئة غير الأساسية مثل الملابس والتكنولوجيا يوم الاثنين إلى جانب مصففي الشعر، صالونات التجميل وصالات الألعاب الرياضية. كما سيتم إعادة فتح جميع المحلات التجارية مع عودة كل تلميذٍ إلى الفصل الدراسي في ويلز.

قال BRC، الذي يمثل سلسلة متاجرٍ كبيرة، أن الجمهور “يلعب دوراً رئيسياً في خلق بيئة تجزئةٍ آمنة “.

ومن المقدر أن عمليات الإغلاق الوطنية الثلاثة في إنكلترا منذ آذار 2020 قد كلفت المتاجر غير الغذائية حوالي 30 مليار جنيهٍ إسترليني في المبيعات المفقودة – ولكن من المتوقع زيادة المبيعات الاساسية الأولية مع تخفيف القيود.

إقراء أيضاً:   إلغاء 176718 وظيفة في عام 2020 مع انتشار الوباء في المملكة المتحدة! والقادم أسوأ!

كما قالت الرئيسة التنفيذية هيلين ديكنسون أن تجار التجزئة “قادرون على تقديم مساهمتهم في الانتعاش الاقتصادي في المملكة المتحدة.

وتابعت: “سيتطلع الكثير منا إلى العودة إلى متاجره المفضلة في الأسابيع المقبلة، ويقع واجب الحفاظ على سلامة بعضنا البعض على عاتقنا جميعاً. فيجب على الجميع مراعاة واحترام زملائهم المتسوقين وموظفي المتجر الذين يعملون بجد.

“بهذه الطريقة بإمكان الجميع الاستمتاع بالتسوق ودعم مجتمعاتنا المحلية.”

وإلى جانب مناشداتها للجمهور، طلبت BRC من الناس “التسوق بمفردهم حيثما أمكن” و “اتباع التعليمات” والالتزام بإجراءات النظافة.

وقالت الجمعية التعاونية العام الماضي أن العنف وسوء المعاملة والسلوك المعادي للمجتمع أصبح “طبيعياً” وبلغ “مستوياتٍ غير مسبوقة” خلال الوباء.

إقراء أيضاً:   ارتفاع حركة الشحن بين الموانئ الويلزية والإيرلندية بعد الركود

قال رئيس الطعام التعاوني جو ويتفيلد أن متطلبات تغطية الوجه وقواعد التباعد الاجتماعي أدت إلى “البصق ” على عمال المتاجر و”تهديدهم!”.

وكتبت في صحيفة ديلي تلغراف: “الحقيقة هي أن عمال المتاجر يواجهون مستوياتٍ من العنف لمجرد قيامهم بعملهم: فقد تعرضوا للبصق والتهديد لمجرد أنهم طلبوا من العملاء احترام التباعد الاجتماعي”.

وقالت السيدة باتيل، في حديثها عن إطلاق تشريعٍ جديد لحماية موظفي المتاجر في يوليو الماضي: “لن أتسامح مع العنف وسوء المعاملة ضد أي عاملٍ في المتجر، ومن الصواب أن يتم القبض على أولئك الذين يرتكبون هذه الجرائم ومعاقبتهم”.

 

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.