الآلاف من الورود البيضاء تضيء ساحة "غروفنر سكوير"!
تابعونا على:

أخبار لندن

الآلاف من الورود البيضاء تضيء ساحة “غروفنر سكوير”!

نشر

في

537 مشاهدة

الآلاف من الورود البيضاء تضيء ساحة "غروفنر سكوير"!

أضيئت ساحة غروفنر خلال شهر ديسمبر بحوالي 25 ألف وردة بيضاء متوهجة وذلك لجمع الأموال لجمعية رويال مارسدن الخيرية للسرطان.

أطلقت الجمعية هذه الفكرة الإبداعية لتخليد ذكرى الراحلين وتلقي التبرعات للمرضى في الآن ذاته، في وسط لندن.الآلاف من الورود البيضاء تضيء ساحة "غروفنر سكوير"!

وللاحتفال بموسم الأعياد، تحولت ساحة “غروفنر سكوير” مرة أخرى إلى “إيفر أفتر غاردن” (Ever After Garden)  أي“الحديقة الأبدية”، وهي مساحة جميلة مزروعة ببحر من الورود البيضاء المضيئة.

يمكن للزوار شراء الورود المزروعة مسبقاً لتكريسها لأحبائهم الفقيدين، وستساعد تكلفة كل وردة في جمع الأموال لجمعية مارسدن الخيرية لمرضى السرطان (Royal Marsden Cancer Charity).

ظهرت حديقة “إيفر أفتر” لأول مرة في عام 2019، كفكرة مذهلة وطريقة سلمية لإحياء ذكرى الأحباء الذين يشتاق القلب لهم. إذ صممتها أنيا هيندمارتش Anya Hindmarch وكاميلا مورتون Camilla Morton، تخليداً لذكرى صديقهم مايكل هويلز.

تم العمل على التخطيط الهندسي للحديقة بواسطة Culture Creative، وهو فريق التصميم الحائز على جوائز عدة في مشروع (Christmas at Kew Gardens).

بعد غيابها لعام 2020 بسبب الإغلاق الوطني، عادت حديقة “إيفر أفتر” إلى “غروفنر سكوير” Grosvenor Square لعام 2021. والآن، مُلئت المساحة الفارغة بأكثر من 25,000 وردة، تحمل كل منها قصتها الخاصة وتحيي ذكرى أحد أحباء الزائرين.

وستزين هذه الورود الساحة الواقعة في وسط لندن من بداية ديسمبر وحتى 23 ديسمبر.

الدخول إلى الحديقة مجاني للجميع – وإذا كنت ترغب في المساهمة في الحديقة من خلال إضافة إهداء شخصي إلى أحد الورود المضيئة البيضاء، ويُقترح التبرع بمبلغ 10 جنيهات إسترلينية للوردة الواحدة.

وتعرف جمعية مارسدن بأنها أحد أهم مركز الابتكار الرائدة عالميًا والتي تُعد علاجات جديدة تنقذ أرواح المرضى، كما تستخدم أحدث الأبحاث لتقديم الأفضل في التشخيص والعلاج والرعاية لجميع المرضى من مختلف الثقافات والأديان.

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.