الأمير لويس في لقطات عفوية بيوم ميلاده الخامس وكيت ميدلتون تكسر التقاليد
تابعونا على:

مشاهير

الأمير لويس في لقطات عفوية بيوم ميلاده الخامس وكيت ميدلتون تكسر التقاليد

نشر

في

1٬114 مشاهدة

الأمير لويس في لقطات عفوية بيوم ميلاده الخامس وكيت ميدلتون تكسر التقاليد

الأمير لويس أصغر أبناء الأمير ويليام وكيت ميدلتون- يحتفل بيوم ميلاده الخامس اليوم، 23 إبريل، والعائلة المالكة تحتفل بصور جديدة.

 

حيث شارك أمير وأميرة ويلز صورتين عفويتين جديدتين للأمير الصغير، أمس على وسائل التواصل الإجتماعي، التقطتهما المصورة ميلي بيلكينجتون في وقتٍ سابق من هذا الشهر. وجاءت الصورتان مع هذا التعليق: “شخص ما سيبلغ الخامسة غداً… يوم ميلاد سعيد جداً للأمير لويس”.

 

تُظهر الصورة الأولى الأمير لويس مبتسماً وهو يجلس داخل عربة يد فوق العشب، بينما تظهر والدته- وهي ترتدي بلوفر أبيض مخطط باللون الأسود- تأخذه في جولة. ارتدى الطفل الملكي سترة زرقاء فوق قميص وسروال قصير.
أما الصورة الثانية فهي لقطة قريبة للويس وهو يبتسم وينظر من بعيد. تعطي اللقطة المائلة قليلاً نظرة فاحصة على عينيه البنيتين الفاتحتين وشعره الأشقر.

 

في اختراق للتقاليد، لم تقف أميرة ويلز خلف الكاميرا لالتقاط الصور الجديدة لابنها. كيت، التي وصفت نفسها سابقاً بأنها “مصورة هاوية متحمسة”، تلتقط بانتظام صوراً لأطفالها الثلاثة الذين يتم إطلاقهم للجمهور في أيام ميلادهم.
يوم الجمعة، في اليوم الموافق لذكرى ميلاد الملكة إليزابيث رقم 97، نشر القصر صورة لم يسبق لها مثيل للملكة الراحلة مع بعض أحفادها وأبناء أحفادها، التقطتها كيت في بالمورال الصيف الماضي.

 

عام مثير للأمير لويس جعله نجم العائلة المالكة

لقد كانت رحلة الأمير لويس لإتمام عامه الخامس رحلة مثيرة جعلته نجم للعائلة المالكة عندما ظهر في العديد من المناسبات العامة. فبالإضافة لبدء دراسته في مدرسة جديدة مع إخوته في سبتمبر، احتل لويس عناوين الصحف في يونيو، عند الإحتفال باليوبيل البلاتيني لجدته الملكة إليزابيث (بمناسبة مرور 70 عاماً على العرش) في عدد من الأحداث. في Trooping the Colour، ركب الأمير في موكب عربة لأول مرة وظهر على شرفة القصر، وكان يُطلق تعابير عفويه، حين الدردشة مع الملكة وتغطية أذنيه بينما كانت الطائرات تحلق في سماء المنطقة.

كان الأمير الصغير هو نجم العرض مرة أخرى في مسابقة اليوبيل البلاتيني Platinum Jubilee Pageant، عندما جلس في حضن الجد تشارلز ويقوم بعمل تعبيرات مضحكة بوجهه ويضع يده على فم والدته كيت حينما كانت توجهه، مما دفع الوالدان كيت وويليام لذكره حينما وجَّها كلمة للشعب البريطاني الذي شارك العائلة المالكة احتفالات اليوبيل البلاتيني، حيث كتبا: “يا لها من عطلة نهاية أسبوع رائعة من الاحتفالات. لقد كانت رؤية الناس في جميع أنحاء البلاد يجتمعون مع العائلة والأصدقاء والأحباء أمراً مميزاً للغاية. شكراً لجميع الذين حضروا لإظهار امتنانهم للملكة و 70 عاماً من القيادة الملهمة. من الحشود في المركز التجاري إلى المجتمعات التي تستضيف حفلات الشوارع في جميع أنحاء البلاد، نأمل أن تكونوا قد قضيتم عطلة نهاية أسبوع لتتذكروها”، ثم سخر الزوجان: “لقد قضينا جميعاً وقتاً رائعاً، خاصةً لويس”.

أيضاً ظهر لويس لأول مرة في العديد من الأحداث إلى جانب العائلة المالكة. فقد قام بأول رحلة له مع عائلته في الكريسماس في ديسمبر، وانضم إليهم في زيارتهم السنوية للكنيسة، وظهر بشكل مماثل في وقتٍ سابق من هذا الشهر لحضور قداس يوم الفصح.

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X