السعودية تُعيد رسم خريطة السياحة: بوابة جديدة نحو آفاقٍ واعدة مع مشروع البحر الأحمر | أرابيسك لندن
تابعونا على:

أعمال وإستثمار

السعودية تُعيد رسم خريطة السياحة: بوابة جديدة نحو آفاقٍ واعدة مع مشروع البحر الأحمر

نشر

في

128 مشاهدة

السعودية تُعيد رسم خريطة السياحة: بوابة جديدة نحو آفاقٍ واعدة مع مشروع البحر الأحمر

يعد مشروع البحر الأحمر  من أضخم المشاريع السياحية التي تم الإعلان عنه من قبل ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان آل سعود، والذي يهدف إلى إعادة رسم خريطة السياحة في المملكة العربية السعودية.

ويجسد مشروع البحر الأحمر حكاية حضارة عريقة تلتقي مع مستقبل واعد، حيث إنه يجتمع التاريخ العريق مع التطور الحديث، والتراث مع الابتكار، لخلق وجهة سياحية فريدة من نوعها.

ما هو مشروع البحر الأحمر؟

هو مشروع أطلقته رؤية المملكة 2030، وهو أحد المشاريع التابعة لصندوق الاستثمارات العامة، ويهدف إلى إنشاء وجهة سياحية رائدة، تمتد على مساحة 28 ألف كيلومتر مربع، وتضم 90 جزيرة بكر، كما أنها تزخر بمجموعة من عجائب الطبيعة.

اقرأ أيضًا: استكشف أسرار عروس البحر الأحمر: دليل شامل لمعالم مدينة جدة الساحرة

من هو المسؤول عن مشروع البحر الأحمر؟

ومن هذا المنطلق يتولى تنفيذ هذا المشروع شركة البحر الأحمر الدولية، وهي شركة مملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة في السعودية.

كما تعد من أكثر شركات التطور العقاري طموحاً في العالم.

اقرأ أيضًا: شاطئ أملج: جنة مخفية على ساحل البحر الأحمر

أهداف مشروع البحر الأحمر:

  1. دفع عجلة الاقتصاد وتنويع مصادره في المملكة لتقليل الاعتماد على النفط كمصدر رئيسي.
  2. خلق 70 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة بحلول عام 2030.
  3. طموح المملكة بأن تكون من الرواد العالميين في مجال التطوير المتجدد لمراحل التصميم والبناء والتشغيل.
  4. المساهمة في الناتج المحلي الإجمالي.
  5. تحسين البيئة المحلية ونوعية الحياة للمجتمعات المحيطة.
  6. تطوير صناعات مزدهرة مثل السياحة والضيافة.

وجهة مشروع البحر الأحمر:

تعد وجهة البحر الأحمر وجهة رائدة في مجال السياحة المتجددة فائقة الفخامة، وتعتبر الوجهة بحد ذاتها إحدى كنوز العالم المخفية التي تم اكتشافها.

اقرأ أيضًا: مهرجان البحر الأحمر السينمائي 2024: احتفالية الأفلام والإبداع في قلب جدة

مميزات مشروع البحر الأحمر:

  • تضم الوجهة رابع أكبر حيد مرجاني مزدهر في العالم.
  • كما أنها تضم أرخبيلاً يحتضن أكثر من 90 جزيرة بكر.
  • وتضم أيضاً الجبال الخلابة والبراكين الخامدة بالإضافة إلى الكثبان الرملية الصحراوية وذلك بجانب العديد من المعالم الثقافية والتراثية المهمة.
  • وتمتاز وجهة البحر الأحمر بموقعها الفريد الذي يربط بين البر والبحر في منطقة تحظى بالعديد من المواقع الثقافية الغنية، بتاريخها العريق، لتقدم بذلك لزوارها طيفاً واسعاً من التجارب السياحية الذكية والرائدة عالمياً.

X