الطيران البريطاني يحتاج إلى دعم حكومي عاجل لمواجهة أزمة الإغلاق الجديدة
تابعونا على:

أخبار لندن

الطيران البريطاني يحتاج إلى دعم حكومي عاجل لمواجهة أزمة الإغلاق الجديدة

نشر

في

86 مشاهدة

الطيران البريطاني يحتاج  إلى دعم حكومي عاجل لمواجهة أزمة الإغلاق الجديدة
Arabisk London on Google News

حذر رئيس إحدى أكبر مجموعات المطارات في بريطانيا من أن المطارات وشركات الطيران البريطانية بحاجة إلى دعم عاجل للنجاة من “المستقبل القاتم للغاية” الذي يمثله الإغلاق الجديد في إنجلترا.

ووضعت مستويات السفر المنخفضة للغاية في الأشهر الأخيرة شركات الطيران والمطارات تحت ضغوط مالية متجددة بعد أن تم إغلاقها فعلياً خلال أول إغلاق لبريطانيا، وهي تواجه الآن شهراً آخر بدون دخل خلال ثاني إغلاق.

وقال تشارلي كورنيش الرئيس التنفيذي لمجموعة مطار مانشستر (MAG) في بيان يوم الاثنين “يجب أن تتحقق حزمة دعم عاجلة”.

وقال إن الإغلاق الجديد في إنجلترا، المقرر أن يبدأ يوم الخميس والذي يحظر السفر الترفيهي الدولي، سيجعل أجزاء من قطاع الطيران غير مستدامة.

إقراء أيضاً:   متسوق يكتشف خدعة ذكية لاستخدام عربات السوبر ماركت بدون نقود

قبل الوباء، كان لدى بريطانيا قطاع طيران مزدهر، ودعم النقل الجوي ونشاط سلسلة التوريد ذات الصلة بالإضافة إلى الوافدين السياحيين حوالي 1.6 مليون وظيفة وشكلوا 4.5 ٪ من الناتج المحلي الإجمالي للمملكة المتحدة وفقاً لدراسة أجراها اتحاد النقل الجوي الدولي.

لكن أكثر من 20 ألف وظيفة فُقدت الآن في شركات طيران بريطانية مثل الخطوط الجوية البريطانية وإيزي جيت، وفقد هيثرو، الذي كان يوماً ما أكثر المطارات ازدحاماً في أوروبا.

ويلقي المسؤولون التنفيذيون في الصناعة باللوم على قواعد الحجر الصحي لحكومة المملكة المتحدة لمدة 14 يوماً، والاعتماد البطيء نسبياً للسماح بإجراء الاختبارات لتحل محل الحاجة إلى العزلة.

ودعت الهيئات الصناعية للخطوط الجوية في المملكة المتحدة ورابطة مشغلي المطارات الحكومية إلى تخفيف معدلات الأعمال في المطارات، والتنازل عن ضريبة رسوم الركاب الجوية، وتنفيذ نظام اختبار سريع لإنقاذ الوظائف.

إقراء أيضاً:   وسط احتمالات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، السلطات البريطانية تدعو المتاجر لتخزين المواد الغذائية

علاوة على خطط دعم الوظائف، قدمت بريطانيا مساعدة إضافية لتدريب مشغلي الحافلات وقطاع الضيافة خلال الأزمة، لكن تم تجاهل الطيران كما يقول الرؤساء، على الرغم من الوعود التي قدمها وزير المالية في مارس.

وقال كورنيش، الذي يمتلك مجموعة مطارات (MAG) والتابعة له مطارات مانشستر ولندن ستانستيد وإيست ميدلاندز “أهملت الحكومة الطيران البريطاني والدور الذي يلعبه في اقتصادنا منذ اليوم الأول لهذا الوباء”.

وقدمت كل من فرنسا وألمانيا حزم إنقاذ مدعومة من الدولة لمساعدة Air France-KLM و Lufthansa على النجاة من الأزمة.

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.