العديد من المتاجر تطلق ملابس بمقاسات كبيرة للأطفال بعد تفاقم السمنة في بريطانيا
تابعونا على:

أخبار لندن

العديد من المتاجر تطلق ملابس بمقاسات كبيرة للأطفال بعد تفاقم السمنة في بريطانيا

نشر

في

6٬381 مشاهدة

العديد من المتاجر تطلق ملابس بمقاسات كبيرة للأطفال بعد تفاقم السمنة في بريطانيا

تطلق جميع المتاجر ، ملابس أطفال بمقاسات كبيرة للبيع الآن، وذلك للأطفال منذ عمر الثلاثة سنوات.

وأحدثت مؤخراً شركة H & M استجابةً لوباء السمنة المفرط في البلاد، حيث قامت سلسلة المتاجر السويدية بتقديم جينز للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 8 و 14 عاماً، بمقاس قريب من الخصر المتوسط للرجل، البالغ 37 بوصة.

أما بالنسبة لحزام الأطفال البالغ 35.5 بوصة، فهو أكبر سبع بوصات من القياس المناسب للفئة العمرية من 13 إلى 14 عامًا، في حين أن مقاس البنات لنفس الفئة هو 33.75 بوصة.

ويبلغ طول شورتات الأولاد من 8 إلى 9 سنوات 28 بوصة، مقارنة بـ 24.25 بوصة في المقاس المعتاد، والقمصان تأتي بمقاس 28.75 بوصة، أي بوصتين أكبر من الحجم التقليدي.

العديد من المتاجر تطلق ملابس بمقاسات كبيرة للأطفال بعد تفاقم السمنة في بريطانيا

ويعني ذلك أن H & M، تنضم الآن إلى عدد من المتاجر الأخرى عالية الجودة التي تقدم ملابس بحجم كبير للأطفال بما في ذلك Next و Tesco و Marks and Spencer.

ويطلق كل من Tesco و Next ملابس للأطفال ذوي الوزن الزائد، الذين يبلغون من العمر ثلاثة أعوام، مع تقديم Tescos للزي المدرسي أيضاً بمقاسات كبير.

ويأتي ذلك في الوقت الذي كشفت فيه الأرقام التي نشرت الأسبوع الماضي، عن أن المملكة المتحدة كانت في طريقها إلى أن يصبح نصف سكانها يعانون من السمنة بحلول عام 2045.

وتظهر الاحصاءات أن واحداً من كل ثلاثة من خريجي المدارس الابتدائية، يعتبرون من ذوي الوزن الزائد، ويعتبر واحداً من كل خمسة منهم من البدينين.

وتزداد المشكلة سوءاً لدى الأطفال الأكبر سناً، حيث أن واحداً من كل أربعة أطفال في المدارس الثانوية، الذين تتراوح أعمارهم بين 11 و 15 عاماً مصنفين كبدناء.

وقال تام فراي، من المنتدي الوطني للسمنة The National Obesity: “إنه من المخجل أن يكون هناك الكثير من المتاجر الآن، مضطرة لتقديم مقاسات كبيرة للأطفال الصغار”.

وأضاف فراي، أن العلامات التجارية للملابس لا تخلق المشكلة، بل إنها ببساطة تستجيب لمطالب العملاء، حيث بيعت جميع المقاسات الكبيرة من الجينز الأزرق من H & M على الإنترنت يوم الاثنين.

وأظهر مسح صحي سنوي صدر في الأسبوع الماضي، أن معظم آباء الأطفال الذين يعانون من الوزن الزائد يعتقدون أن أطفالهم في الوزن المناسب، بينما كان نصف أولياء أمور الأطفال الذين يعانون من السمنة لديهم نفس الرأي.

تؤدي السمنة إلى انخفاض متوسط العمر المتوقع بعشر سنوات، وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.