المملكة المتحدة تطلق حملة ضد تقنيات التشفير المستخدمة في "واتساب"
تابعونا على:

أخبار لندن

المملكة المتحدة تطلق حملة ضد تقنيات التشفير المستخدمة في “واتساب”

نشر

في

923 مشاهدة

المملكة المتحدة تطلق حملة ضد تقنيات التشفير المستخدمة في "واتساب"

تخطط وزارة الداخلية البريطانية، لإطلاق حملة إعلانية ضد تقنية تشفير من طرف إلى طرف التي تحافظ على أمان الرسائل على “واتساب” و”آي مسج” من أبل.

وكشفت الداخلية البريطانية في بيان لها، إن الحملة ستركز على أن التشفير يعيق الجهود المبذولة لمعالجة استغلال الأطفال عبر الإنترنت.

وأضافت الوزارة أن واتساب، المملوك لشركة ميتا (فيسبوك سابقًا) يعمل بالفعل مع جهات إنفاذ القانون لتزويدهم بمعلومات حول استغلال الأطفال ولكن التطبيق لا يريد كسر التشفير بشكل كامل بين الأطراف.

يذكر أن في عام 2020 طالبت حكومات بعض الدول الشركات التقنية بإيجاد باب خلفي حتى تتمكن وكالات إنفاذ القانون من التجسس على الرسائل، من أجل مراقبة اتصالات المجرمين، إلا أن شركات التقنية عارضت هذا الطلب بحجة أن الباب الخلفي سيجعل أيضا منصات الرسائل الشائعة في خطر وأكثر عرضة للأفراد الخبثاء الذين يمكنهم الوصول إلى رسائل الأشخاص العاديين.

وفي عام 2018، قال تحالف “إصلاح مراقبة الحكومة” والذي يضم أبل وميتا وجوجل ومايكروسوفت وغيرها، إن إضعاف الأمن ليس الحل لمواجهة الجريمة

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.