الرياض تستضيف اجتماعاً مهماً للمنتدى الاقتصادي العالمي برعاية ولي العهد | أرابيسك لندن
تابعونا على:

أعمال وإستثمار

الرياض تستضيف اجتماعاً مهماً للمنتدى الاقتصادي العالمي برعاية ولي العهد

نشر

في

84 مشاهدة

الرياض تستضيف اجتماعاً مهماً للمنتدى الاقتصادي العالمي برعاية ولي العهد

تحت شعار “التعاون الدولي والنمو والطاقة من أجل التنمية”، تشهد مدينة الرياض خلال الفترة مابين 28 إلى 29 أبريل 2024، الاجتماع الخاص بالمنتدى الاقتصادي العالمي، تحت رعاية ملكية، برعاية سمو الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء.

تحضيرات المنتدى الاقتصادي العالمي

يعتبر هذا الاجتماع الأول من نوعه للمنتدى الاقتصادي العالمي في المملكة، ويتضمن مشاركة رؤساء الدول وصناع السياسات من مختلف أنحاء العالم.

ويستضيف الاجتماع أكثر من 1000 مشارك، بهدف مناقشة التحديات الاقتصادية العالمية وإيجاد الحلول المشتركة.

ويعتبر هذا الاجتماع فرصة فريدة لتعزيز التعاون الدولي وتحفيز الجهود المشتركة لابتكار الحلول المستدامة.

المنتدى الاقتصادي تحت رعاية ملكية

تأتي رعاية سمو ولي العهد للمنتدى الاقتصادي العالمي انسجاماً مع رؤية القيادة السعودية في تعزيز الجهود الدولية لمواجهة التحديات الراهنة وابتكار الحلول.

وتؤكد استضافة الرياض للمنتدى الخاص على المكانة الاقتصادية المرموقة للمملكة في تعزيز التعاون الدولي ودعم النمو الاقتصادي العالمي.

وتتمحور جلسات الاجتماع حول مواضيع مهمة منها؛ التعاون الدولي، والنمو، والطاقة من أجل التنمية، وذلك بهدف مواجهة التحديات الاقتصادية والجيوسياسية الحالية، وتعزيز الشراكات الجديدة.

المنتدى الاقتصادي من وجهة نظر حكومية

قال وزير الاقتصاد والتخطيط السعودي فيصل بن فاضل الإبراهيم، إن الاجتماع يهدف إلى دفع الجهود العالمية نحو تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة، وتحقيق التكامل التنموي، ومواكبة التغيرات الاقتصادية، وفتح آفاق جديدة للتعاون والتنمية المشتركة بين المجتمعات، وذلك في إطار سعي المملكة الدائم لتعزيز التعاون الدولي والنمو الاقتصادي للمجتمعات وفق رؤية المملكة 2030.

اقرأ أيضًا: ما تريد معرفته حول مؤتمر مستقبل الطيران الدولي في الرياض

المنتدى الاقتصادي العالمي

المنتدى الاقتصادي العالمي (WEF) هو منظمة غير ربحية دولية مكرسة لتحسين العالم من خلال تعزيز الأعمال التجارية والسياسات والجوانب العلمية وجميع قادة العالم لتشكيل الأجندة الاقتصادية العالمية والإقليمية.

تأسس المنتدى من قبل أستاذ الأعمال “كلاوس شواب” في عام 1971 في سويسرا، وافتتح مكاتب إقليمية في بكين، والصين، ونيويورك، والولايات المتحدة الأمريكية، في عام 2006.

يقوم المنتدى على أساس العضوية، ويضم حالياً حوالي ألف من أكبر الشركات في العالم التي عادة ما يكون لديها رأس مال يتجاوز /5/ مليارات دولار أمريكي.

وتلعب هذه الشركات، المصنفة كقادة في مجالاتها، دوراً حيوياً في تشكيل مستقبل صناعاتها ومناطقها، وتشكل الأساس لأنشطة المنتدى ودعمها في إيجاد حلول عالمية لمشكلات العالم.

اقرأ أيضًا: تحالف بريكس الاقتصادي وتطلعات المملكة العربية السعودية.. الرهانات الصعبة والحلول البديلة!!

X