انخفاض تضخم أسعار المواد الغذائية في بريطانيا للشهر الثالث على التوالي
تابعونا على:

التسوق

انخفاض تضخم أسعار المواد الغذائية في بريطانيا للشهر الثالث على التوالي

نشر

في

1٬197 مشاهدة

انخفاض تضخم أسعار المواد الغذائية في بريطانيا للشهر الثالث على التوالي
أظهرت أحدث البيانات الصناعية، الصادرة اليوم الثلاثاء، تراجعاً طفيفاً في تضخم أسعار سلع البقالة في بريطانيا، للشهر الثالث على التوالي في يونيو، مما يخفف الضغط عن المستهلكين المنهكين من أزمة تكلفة المعيشة المستمرة منذ عام.

وأفادت شركة بحوث السوق “Kantar” بأن التضخم السنوي لسلع البقالة بلغ 16.5% في الأربعة أسابيع حتى 11 يونيو، مقارنةً بـ 17.2% في بياناتها لشهر مايو.

وأشارت إلى أن الأسعار ارتفعت بوتيرة أسرع لبعض المنتجات مثل البيض وصلصات الطهي والبطاطا المجمدة.

وتضع التحسنات المتوقعة في تراجع التضخم في الأشهر المقبلة، سواءً على المدى القصير أو الطويل، بعض الراحة للبنك المركزي والمشرعين والمستهلكين المتضررين من ارتفاع الأسعار.

وأشار فريزر ماكيفيت، رئيس تجارة التجزئة والتحليل لدى “Kantar”، إلى أن هذا هو أدنى مستوى لتضخم أسعار سلع البقالة الذي يتم رصده في عام 2023، والذي يُعد مساعدة للمتسوقين والبائعين بالتجزئة، على الرغم من أنه لا يزال السادس في الشهر الأخير من الأعوام الخمسة عشرة الماضية.

وفيما يتعلق بارتفاع الأسعار، صرح المتحدث قائلاً إنه يتم حالياً مقارنة معدل التضخم في أسعار سلع البقالة بالارتفاع الذي شهده الصيف الماضي، مما يشير إلى أنه يجب أن يستمر في الانخفاض خلال الأشهر القادمة.

وفي يوم الجمعة، أعلنت شركة “تيسكو” الرائدة في السوق أن تضخم الأسعار للمواد الغذائية بدأ يتراجع، وأنها تأمل في تحسن الوضع طوال العام.

وقد خفضت معظم سلاسل المتاجر الكبرى، بما في ذلك “تيسكو”، أسعار بعض المنتجات في الأسابيع الأخيرة.

وتتغير سلوكيات الأسر البريطانية لتقليل التكاليف، حيث يقوم الكثيرون بالتقليل من مستوى الإنفاق وتدنيه إلى أرخص منتجات العلامات التجارية الخاصة، وتحضير وجبات بسيطة بأقل عدد من المكونات، واستخدام الميكروويف بشكل متزايد.

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X