انفجار مدينة ناشفيل الأميركية وظروفه غير المعتادة
تابعونا على:

إخترنا لكم

انفجار مدينة ناشفيل الأميركية وظروفه غير المعتادة

نشر

في

462 مشاهدة

انفجار مدينة ناشفيل الأميركية وظروفه غير المعتادة

طلقات نارية أيقظت سكان مدينة ناشفيل صباح عيد الميلاد، وعندما نظر الناس من نوافذهم قبل الفجر بقليل، رأوا سيارة سكن متنقل بيضاء قديمة مركونة في شارعهم.

بعد ذلك، صدح صوت آلي لامرأة تحمل تحذيراً. كانت هناك قنبلة ستنفجر خلال 15 دقيقة.
عندما انفجرت المركبة، حطمت النوافذ وأرسلت قطعاً مشتعلة من الحطام في الهواء، ما أدى إلى إتلاف العديد من المباني.

لا يزال الانفجار لغزاً، لكن رئيس البلدية جون كوبر قال أن الانفجار نجم عن “قنبلة متعمدة”.
أدى الانفجار إلى نقل ثلاثة مدنيين إلى المستشفى وحالتهم الآن مستقرة. وثلاث سيارات اشتعلت فيها النيران وسقطت الأشجار، كان الطوب والزجاج في كل مكان.

التحذير الغريب وغير المعتاد على الأرجح أنقذ الأرواح. لكن أيضاً ضباط الشرطة أخذوا التحذير على محمل الجد وعملوا على إخلاء المنطقة.

عُثر على أنسجة عضوية بجانب موقع القنبلة، وبعد التحليل تبين أنها أنسجة بشرية. حيث قال جون دريك رئيس شرطة مترو ناشفيل مساء الجمعة أن المحققين عثروا على أنسجة قرب موقع الانفجار، وستُفحص لتحديد ما إذا كانت رفات بشرية. لم يستطع تحديد مدى قرب الأنسجة من الموقع الذي انفجرت فيه المركبة.

في سياق الأضرار، قال مسؤولون أن الانفجار دمر 41 شركة على الأقل وانهار أحد المباني جزئياً. ونظراً للقلق بشأن السلامة الهيكلية للمباني المتضررة، طوقت المدينة المنطقة ولن يُسمح لأي شخص بالدخول حتى بعد ظهر يوم الأحد.

قال كوبر “سيمر بعض الوقت قبل أن تعود الجادة الثانية إلى وضعها الطبيعي”.

تذكر شهود عيان اللحظات المرعبة قبل الانفجار وبعده، حيث قالت بيتسي ويليامز المقيمة في المنطقة: “لم أرى قط شيئاً كهذا، اهتز كل شيء”. وأضافت أنها سمعت التحذير مما بدا وكأنه صوت أنثوي آلي. قالت أنه لو لم توقظها الطلقات النارية، فليست متأكدة أنها كانت ستسمع الرسالة. غادرت ويليامز مع عائلتها بعد تنبيه الإنذار ببقاء ثماني دقائق حتى الانفجار. فتوجهوا عبر النهر وشاهدوا من موقف السيارات في ملعب  الاتحاد الوطني لكرة القدم بالمدينة.

عندما انتهى الوقت، بدأوا يعودون إلى منازلهم، قالت ويليامز أنهم رأوا الانفجار بينما كانوا يقودون سياراتهم في الجادة الثانية. “كرة من اللهب ظهرت فوق مبنى شركة AT&T للاتصالات. اهتز كل شيء، كل شيء، بهذا الانفجار”.
وقال ساكن آخر أن مشهد الدمار كان أشبه بفيلم مرعب.

شكر العمدة الشرطة لإنقاذ الناس من الأذى. حيث كان ضباط إدارة شرطة مترو ناشفيل يستجيبون لنداء إطلاق النار حوالي الساعة 5:30 صباحاً يوم الجمعة عندما وجدوا المركبة مركنة أمام مبنى شركة AT&T للاتصالات في الجادة الثانية. وعندما سمعوا التحذير أبعدوا الناس.

قال المتحدث باسم الشرطة دون آرون أن المركبة انفجرت في تمام الساعة 6:30 صباحاً بالتوقيت المحلي. نعتقد أن هذا كان عملاً متعمداً”. كما صرح أن قوة الانفجار أسقطت ضابطاً، وتسببت في فقدان آخر لسمعه. لكن لم يتعرض أي من الضباط لإصابات خطيرة.

وقال جيم جرير المتحدث باسم  شركة AT&T للاتصالات أن مركز الشركة في المدينة تضرر في الانفجار وتأثرت الخدمة في منطقة ناشفيل. يذكر أن شركة AT&T للاتصالات هي الشركة الأم لشبكة CNN.

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.