انقلاب ميانمار: بوريس جونسون يدين "السجن غير القانوني" لأونغ سان سو كي
تابعونا على:

سياسة

انقلاب ميانمار: بوريس جونسون يدين “السجن غير القانوني” لأونغ سان سو كي

نشر

في

1٬294 مشاهدة

انقلاب ميانمار: بوريس جونسون يدين "السجن غير القانوني" لأونغ سان سو كي

أدان بوريس جونسون الانقلاب في ميانمار حيث استولت القوات المسلحة على السلطة واعتقلت الزعيمة المدنية للبلاد أونغ سان سو كي. وانتقد رئيس الوزراء “السجن غير القانوني للمدنيين” والسيدة سو كي ودعا إلى إطلاق سراحهم. 

وقال “يجب احترام تصويت الشعب”.

يزعم جيش ميانمار حدوث تزوير في الانتخابات الديمقراطية التي جرت في نوفمبر والتي فازت بها الرابطة الوطنية للديمقراطية بقيادة سو كي التي بدورها حثت أنصارها على “عدم قبول” تدخل الجيش و “الاحتجاج على الانقلاب”.

وذكر بيان بثه التلفزيون العسكري في ميانمار، أن مين أونج هلاينج، أكبر قائد للجيش قد أعلن حالة الطوارئ لمدة عام.

وفي تغريدة، انضم رئيس وزراء المملكة المتحدة إلى زعماء العالم الآخرين من دول بما في ذلك الولايات المتحدة وأستراليا في إدانة “السجن غير القانوني للمدنيين”.

كما انتقد وزير خارجية المملكة المتحدة، دومينيك راب، الانقلاب قائلاً: “يجب احترام الرغبات الديمقراطية لشعب ميانمار وإعادة عقد الجمعية الوطنية سلمياً”.

وقال متحدثُ باسم الحكومة إن المملكة المتحدة تدعو جيش ميانمار إلى “احترام سيادة القانون وحقوق الإنسان”.

ميانمار، المعروفة أيضاً باسم بورما، كانت تحكمها القوات المسلحة حتى عام 2011 عندما أنهت الإصلاحات الديمقراطية التي قادتها السيدة سو كي الحكم العسكري.

وقالت ليزا ناندي، وزيرة خارجية الظل في حزب العمال: “يجب الحفاظ على الحقوق الديمقراطية لشعب ميانمار.

“يجب إطلاق سراح جميع السجناء السياسيين ويجب على حكومة المملكة المتحدة النظر في فرض مزيد من العقوبات ضد الجيش البورمي”.

 

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.