بعد البريكست.. شركات بريطانية تنتقل إلى أوروبا والسبب؟!
تابعونا على:

أوربا

بعد البريكست.. شركات بريطانية تنتقل إلى أوروبا والسبب؟!

نشر

في

1٬270 مشاهدة

بعد البريكست.. شركات بريطانية تنتقل إلى أوروبا والسبب؟!

نقلت مصادر إعلامية عن اثنين من رؤساء الشركات البريطانية التي تعاني من مشاكل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي عزمهما على تسجيل شركات جديدة في أوروبا، وهما ليسا الوحيدين في هذا القرار.

وينوي أندرو موس، مدير شركة “هورايزون” لحلول التسويق بالتجزئة التي يقع مقرها في كامبردج، تسجيل أحد فروع الشركة في هولندا خلال الأسابيع القليلة المقبلة، وذلك عملا بنصيحة مستشار حكومي، وهذا يعني الاستغناء عن بعض الموظفين المحليين لتوظيف أيدٍ عاملة في هولندا.

من جهته، يعتقد جيفري بيتس المدير العام لشركة “ستيوارت سوبيريور” البريطانية أن التجارة الحرة التي ضمنتها الحكومة لم تكن حرة على الإطلاق، مضيفاً أن مشاكل ضريبة القيمة المضافة، والرسوم الجديدة على نقل البضائع، وتزايد الإجراءات البيروقراطية تفاقم “الكابوس الإداري”.

وفي حال نقل العمليات التجارية إلى الاتحاد الأوروبي، ثم إرسال الشحنات الكبيرة من المملكة المتحدة إلى المقرات الأوروبية الجديدة، لن تتمكن الشركات من تجنب التأخير والتكاليف الإضافية عن كل شحنة ترسلها فحسب، بل بإمكانها أيضا التخلص من عبء ضريبة القيمة المضافة التي تواجهها هي وعملاؤها الأوروبيون.

من جهة أخرى، يقول خبراء أن فرص توقيع صفقة تجارية عاجلة بين المملكة المتحدة والولايات المتحدة تتضاءل، بعد أن أوضحت مرشحة الرئيس جو بايدن لمنصب وزير الخزانة جانيت يلين أن للرئيس أولويات اقتصادية محلية أكثر إلحاحا من صفقات التجارة الدولية.

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.