بما يصل لمليارات الدولارات.. شراكة بريطانية إماراتية في مجال الاستثمار
تابعونا على:

بريطانيا

بما يصل لمليارات الدولارات.. شراكة بريطانية إماراتية في مجال الاستثمار

نشر

في

772 مشاهدة

بما يصل لمليارات الدولارات.. شراكة بريطانية إماراتية في مجال الاستثمار

كشف سعيد محمد الطاير، رئيس “المنظمة العالمية للاقتصاد الأخضر”، عن شراكة جديدة بين دولة الإمارات والمملكة المتحدة في مجال إنتاج الهيدروجين النظيف وذلك من خلال التعاون واسع النطاق بينهما، والذي يشمل السياسة والابتكار والتجارة والاستثمار.

 

وقال الطاير: شهدنا في كلا البلدين خطوات هامة واستعداداً كبيراً للتعاون من قبل القطاعين العام والخاص، إلا أن التحقيق الكامل للإمكانات الاقتصادية والبيئية للهيدروجين الأخضر يتطلب اتخاذ المزيد من التدابير وبشكل أسرع.

وأضاف: نسعى من خلال هذه الدراسة الشاملة إلى المساهمة في تسريع تنامي قطاع الهيدروجين النظيف في كلا البلدين من خلال تحديد الأولويات وتوفير الفرص لتعزيز التعاون.”

وبحلول عام 2050، من المتوقع أن يسهم قطاع الهيدروجين بما يصل إلى 8.7 مليار دولار أمريكي (32 مليار درهم إماراتي) سنوياً في اقتصاد دولة الإمارات، و14.8 مليار دولار أمريكي (13.7 مليار جنيه استرليني) من القيمة المضافة الإجمالية إلى اقتصاد المملكة المتحدة، إلى جانب إتاحة أكثر من 100 ألف فرصة عمل جديدة في كل من دولة الإمارات والمملكة المتحدة.

وشكلت هذه التوقعات حافزاً لاستثمارات مستقلة ومشتركة تصل قيمتها إلى مليارات الدولارات، من خلال اتفاقيات ثنائية، بما فيها الشراكة الاستراتيجية بين “بي بي” و”أدنوك” و”مصدر” لبناء مراكز هيدروجين منخفضة الكربون.

وتقدر وكالة الطاقة الدولية أن هناك حاجة إلى استثمارات بقيمة 1.2 تريليون دولار في قطاع الهيدروجين بحلول العام 2030 لتحقيق صافي الانبعاثات الصفري.

إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X