خبراء: "سرب" من متحورات كورونا الجديدة ستجتاح أوروبا في نهاية تشرين الثاني
تابعونا على:

أخبار لندن

خبراء: “سرب” من متحورات كورونا الجديدة ستجتاح أوروبا في نهاية تشرين الثاني

نشر

في

428 مشاهدة

خبراء: "سرب" من متحورات كورونا الجديدة ستجتاح أوروبا في نهاية تشرين الثاني

حذر الخبراء من “سرب” من المتحورات الجديدة لفيروس كورونا يمكن أن تقود موجة جديدة إلى أوروبا وأمريكا الشمالية بحلول نهاية تشرين الثاني.

 

حيث أظهرت أحدث الأرقام أن إصابات فيروس كورونا ارتفعت بنسبة 14 في المائة، وتظهر المتغيرات الفرعية من متحور  Omicron قدرة مناعية على المراوغة، وفقاً لبيانات سابقة.

ووفقاً لمنشأة أبحاث Biozentrum في جامعة بازل، والتي كانت تدرس تطور الفيروس منذ بدء الوباء، هناك “مجموعة” من المتحورات التي تظهر قدرة على الانتشار بسرعة.

قال كورنيليوس رومر، عالم الأحياء في Biozentrum، لصحيفة إندبندنت: “الاتجاهات التي نراها في الوقت الحالي مختلفة تماماً عما حدث في الماضي”.

وأضاف”ربما كان Omicron هو المتحور الأول الذي نجح في التهرب من المناعة ولهذا تسبب في مثل هذه الموجة الكبيرة.

ولكن الآن وللمرة الأولى، نرى العديد من السلالات، والعديد من المتغيرات تظهر بشكل موازٍ وكلها لها طفرات متشابهة جدًا والتي جميعها قادرة على الإفلات من المناعة بشكل جيد.

قال رومر، الذي يحلل بيانات تسلسل Covid من قواعد بيانات مختبرية مختلفة في جميع أنحاء العالم وهو جزء من شبكة Pango التي تقودها المملكة المتحدة والتي تسمي متخورات جديدة، إن موجة العدوى الحالية تمثل تحديًا جديدًا للباحثين لأنها مجموعة أو “سرب” من المتحورات الفرعية.

وأضاف أن الوضع مع المتحورات الفرعية الجديدة يتغير باستمرار، مع اكتشاف طفرة مراوغة مناعية أخرى – XBB – في الصين هذا الأسبوع.

عند مقارنتها بالموجات السابقة، قال رومر إن “متحورات كورونا الجديدة تُظهر اتجاهات يمكن أن تتطابق بشكل وثيق مع موجة الصيف غير المتوقعة بقيادة BA.5 ، ولكن تم الإبلاغ عن مخاوف من تزايد الحالات قبل أن تتسارع المتحورات الجديدة بشكل كبير وتشكل حالات جديدة”.

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.