بوريس جونسون: إغلاق حدود المملكة المتحدة "ليس  حلاً عملياً"! 
تابعونا على:

الحياة في بريطانيا

بوريس جونسون: إغلاق حدود المملكة المتحدة “ليس حلاً عملياً”! 

نشر

في

2٬725 مشاهدة

بوريس جونسون: إغلاق حدود المملكة المتحدة "ليس حلاً عملياً"! 

 قال رئيس الوزراء إنه “ليس من العملي” إغلاق حدود المملكة المتحدة تماماً نظراً لكمية الأدوية والمواد الغذائية المستوردة إلى البلاد.

بينما دعا زعيم حزب العمال السير كير ستارمر إلى قيودٍ أكثر صرامةً لمنع دخول المتغيرات الجديدة لفيروس كورونا إلى المملكة المتحدة.قال بوريس جونسون إن الحكومة شددت بالفعل قيود السفر للحد من انتشار الفيروس.

وقال إنها ستمضي قدماً في خطتها لفرض الحجر الصحي على الأشخاص القادمين من مناطق كوفيد الساخنة.

وفي حديثه ، قال السير كير إن العلماء الحكوميين أوصوا “بإغلاقٍ استباقي كامل للحدود”.

رداً على ذلك ،قال جونسون: “في الواقع ،لم توصي Sage (المجموعة الاستشارية العلمية لحالات الطوارئ) بفرض حظر كاملٍ ويقولون إنه لا ينبغي الاعتماد على حظر السفر لوقف استيراد المتغيرات الجديدة.

هذا وقد وضعت المملكة المتحدة 33 دولة شديدة الخطورة على “القائمة الحمراء” بما في ذلك معظم دول أمريكا الجنوبية وجنوب إفريقيا والبرتغال.

وقال السير كير إن الترتيبات الحدودية الجديدة التي اتخذتها الحكومة “لا تزال على بعد أسابيع” من تطبيقها وستؤثر فقط على الرحلات الجوية المباشرة من بعض البلدان.

وتساءل عما إذا كان رئيس الوزراء يقول أن “الحجر الصحي على جميع الوافدين لن يُحدث فرقاً في مكافحة المتغيرات الجديدة للفيروس؟”  أم “هل من الصعب جداً القيام بذلك؟”.

ورد السيد جونسون بالقول إن 75٪ من الأدوية في المملكة المتحدة تأتي إلى البلاد من البر الرئيسي الأوروبي و 45٪ من المواد الغذائية ،بينما تعتمد 250.000 شركة على الواردات.

وقال بأنه “ليس من العملي إغلاق هذا البلد تماماً كما يبدو أنه يُقتَرح”.

كما دافع وزير النقل جرانت شابس عن قرار الحكومة بعدم تمديد سياسة الحجر الصحي للفنادق للقادمين من جميع البلدان.

وقال للجنة النقل في مجلس العموم: “إن الفكرة القائلة بأن المملكة المتحدة يمكن أن تسد فتحاتها بالكامل وتظل محصورة لمدة عام هي فكرة خاطئة. “.

وقال شابس أيضاً إن نظام الحجر الصحي في الفندق لن يؤثر على كثيرٍ من الناس.

وأضاف: “إن 33 دولة على ما يسمى ب “القائمة الحمراء” ليس لديها رحلاتٌ مباشرة ،لذا فإن الأرقام التي نتوقع عودتها ستكون منخفضةً للغاية”.

 

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.