تأخيرات وفوضى في المطارات البريطانية بسبب عطل في البوابات الإلكترونية .. والداخلية تؤكد حل مشكلة
تابعونا على:

أخبار لندن

تأخيرات وفوضى في المطارات البريطانية بسبب عطل في البوابات الإلكترونية .. والداخلية تؤكد حل مشكلة

نشر

في

1٬148 مشاهدة

تأخيرات وفوضى في المطارات البريطانية بسبب عطل في البوابات الإلكترونية .. والداخلية تؤكد حل مشكلة
أعلنت وزارة الداخلية البريطانية، أنه تم حل مشكلة نظام الحدود الوطنية التي ضربت البوابات الإلكترونية في مطارات بريطانيا يوم أمس السبت، والتي تسببت في فوضى بين المسافرين والركاب القادمين إلى البلاد.

وأشار المتحدث باسم الوزارة، إلى أن جميع البوابات الإلكترونية تعمل الآن بشكل طبيعي، وشكر المسافرين والموظفين على صبرهم وجهودهم في حل المشكلة.

وأظهرت الصور عبر الإنترنت طوابير طويلة في المطارات الرئيسية يوم السبت، وذلك بسبب إجراء فحص يدوي لجوازات السفر بدلاً من استخدام الآلة في فحصها بسبب الخلل التقني.

وعبر المسافرون الذين اضطروا للانتظار لفترات طويلة في الصفوف عن غضبهم على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث كان العديد من المسافرين يتطلعون للسفر قبل عطلة عامة يوم الاثنين ومع بدء عطلة نصف الفصل الدراسي.

وأكدت الوزارة في بيانٍ سابق يوم السبت، أنها تعمل على حل المشكلة في أقرب وقت ممكن، وتتواصل مع مشغلي الموانئ وشركات الطيران لتقليل الاضطرابات على المسافرين.

من جهته، أفاد متحدث باسم مطار لندن هيثرو بأن هناك مشكلة تؤثر على بوابات الوصول الإلكترونية في جميع أنحاء البلاد، والتي تعمل بإدارة جهاز الحدود.

وأشار إلى أن هذه المشكلة تؤثر على عدد من موانئ الدخول وليست محصورة في مطار هيثرو بشكل خاص، وأن فرقهم تعمل بشكل وثيق مع جهاز الحدود للمساعدة في حل المشكلة بأسرع ما يمكن.

وأكدت لوسي مورتون من اتحاد خدمات الهجرة لبرنامج بي بي سي راديو 4، أن استخدام بوابات الوصول الإلكترونية يختلف باختلاف المطارات، حيث يستخدم بين 60% و80% من المسافرين بوابات الوصول الإلكترونية.

وأشارت إلى أن هذا الخلل لا يؤثر على الأمن الوطني، بل على العكس سيحسنه، حيث سيتمكن كل مسافر من مقابلة إنسان، وليس آلة.

ومع ذلك، ستزداد الطوابير وتنشأ مشكلات، حيث يصبح الناس مستاءين وينتقدون الموظفين، ويتعرض الموظفون للإساءة اللفظية والجسدية، مما يتسبب في تفاقم المشكلة على مدار اليوم.

إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X