تعرف على أكثر الأشياء السيئة التي يشتكي منها البريطانيين يومياً تعرف على أكثر الأشياء السيئة التي يشتكي منها البريطانيين يومياً
الرئيسية / أخبار لندن / تعرف على أكثر الأشياء السيئة التي يشتكي منها البريطانيين يومياً
تعرف على أكثر الأشياء السيئة التي يشتكي منها البريطانيين يومياً

تعرف على أكثر الأشياء السيئة التي يشتكي منها البريطانيين يومياً

كانت مفاوضات انسحاب المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي المطولة، والمشاة الذين يجرون وهم يحدقون في هواتفهم بدلاً من مشاهدة المكان الذي يسيرون فيه، في قائمة أكثر الشكاوى شيوعاً.

تعرف على أكثر الأشياء السيئة التي يشتكي منها البريطانيين يومياً

ووجد الباحثون، أن قائمة الشكاوى اليومية تشمل أيضاً شبكة واي-فاي الغير متصلة بالإنترنت، وآلات السحب الذاتي في السوبرماركت والعمل المفرط، وأيضاً عندما لا تستطيع الحصول على موعد مع الطبيب، ورسائل البريد الإلكتروني غير المرغوبة التي لا تنتهي، وأحوال الطقس البريطانية الرهيبة.

وكشف البحث أيضاً، أن البريطانيين يعترفون بأنهم يشتكون ثلاث مرات في اليوم في المتوسط من أشياء مثل سوء خدمة العملاء، وتلقي المكالمات المزعجة وأخذ الغير أدوارهم في الطوابير.

وقال واحد من كل ستة أشخاص، إنهم على الأرجح يشتكون في الصباح، حيث تعتبر حركة المرور أثناء تنقلاتهم أهم شكوى.

ويظن ثلث الأشخاص، أنهم يشتكون بشكل أقل في عطلة نهاية الأسبوع.

وقال جيفري دينيس، من مؤسسة SPANA الخيرية: “يقر معظم الناس في المملكة المتحدة بأنهم يشتكون من الأمور التافهة على أساس منتظم، حيث عندما اعتدنا على وسائل الراحة الحديثة مثل خدمة الواي فاي وخدمة التوصيل المنزلي وتكييف الهواء، قد يكون من السهل نسيان أن علينا التعامل مع مشكلات أكبر بكثير كل يوم”.

وأضاف: “بالنسبة إلى الناس في بريطانيا يمكن أن تبدو المشاكل اليومية وكأنها نهاية العالم، ومعظمنا مذنبون بالشكوى من أشياء مثل الطقس السيئ أو حركة المرور أو الأشخاص الذين يطمعون في أخذ مكانك عند الوقوف في الطوابير”.

ووجدت الدراسة أيضاً، أن الملايين يفضلون الشكوى بشكل خاص، مع انتظار 45% إلى أن يشعروا بالراحة في منازلهم قبل أن يتوقفوا عن العمل.

ويعتقد واحد من كل خمسة أن الصورة النمطية لشكوى البريطانيين تجعلنا نبدو بائسين، في حين يعتقد الثلث أنها مُسلية.

وقال حوالي أربعة من كل 10 أشخاص، إنهم يتذمرون الآن أكثر مع اعتراف نصفهم بأنهم يشعرون بتحسن بعد إخراج الأشياء من صدرهم.

وأكثر من النصف يوافقون على أن هناك الكثير من المتذمرين اليوم أكثر مما كان عليه من قبل.

ولا يستطيع البريطانيون تحديد رأيهم عندما يتعلق الأمر بالطقس، حيث قال نصف البالغين الذين استطلعت آراؤهم، إنهم يشعرون بالإحباط عند هطول الأمطار، ويشكو الثلث عندما يكون الجو حار جداً.

وأكبر تغيير في المزاج يشمل أسباب التعب والجوع والطقس وممارسة الرياضة والهرمونات المذكورة كعوامل كبيرة.

ويعتقد واحد من كل أربعة أشخاص، أنهم إذا اشتكوا بشكل كافي من ثمن الأشياء مثل المنازل، وتذاكر الحافلات، والوجبات، وما إلى ذلك، فسيتم في النهاية إنجاز شيء ما.

وعلى الجانب الإيجابي، يعتقد نصف الأشخاص الذين استطلعت آراؤهم أنه يمكنهم قضاء يومهم دون أن يشتكون.

شاهد أيضاً

الفرنسيون يفضلون الوجهات العربية على الأوروبية للسياحة هذا الصيف

الفرنسيون يفضلون الوجهات العربية على الأوروبية للسياحة هذا الصيف

ارتفعت حجوزات الفرنسيين خلال فترة صيف العام الجاري إلى وجهات عربية كالمغرب وتونس ومصر والأردن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *