تغيير محتمل في نظام نقل الاندرجراوند قد يجعل التنقل صعباً على كثيرين، لكن؟
تابعونا على:

أخبار لندن

تغيير محتمل في نظام نقل الاندرجراوند قد يجعل التنقل صعباً على كثيرين، لكن؟

نشر

في

590 مشاهدة

تغيير محتمل في نظام نقل الاندرجراوند قد يجعل التنقل صعباً على كثيرين، لكن؟

تدرس هيئة النقل في لندن إجراء تغيير في نظام نقل الاندرجراوند من المحتمل أن يجعل السفر في العاصمة صعباً على الكثير من الناس.

أثناء جائحة كورونا توقفت معظم محطات مترو الأنفاق عن تقبل الأموال نقداً لدفع ثمن التذاكر أو إعادة تعبئة بطاقات أويستر بسبب احتمال انتشار الفيروس.

الآن، تريد هيئة النقل في لندن جعل هذا التغيير دائماً في جميع المحطات على الشبكة. لكن المشكلة في ذلك هي أن أي شخص ليس لديه حساب مصرفي سيكافح لدفع تكاليف السفر.

الطريقة الوحيدة للدفع ستكون بالبطاقة أو من خلال تطبيقات الدفع مثل Apple Pay أو Google Pay.

تقول هيئة النقل في لندن أنها ستستمر في توفير إمكانية الدفع نقداً لشراء التذاكر نقدًا في متاجر معينة – المتاجر التي يمكنك حالياً شراء التذاكر منها وتعبئة بطاقة أويستر الخاصة بك.

قدرت وكالة لندن ترافيلواتش المستقلة للرقابة أن حوالي 260 ألف شخص في لندن ليس لديهم حساب مصرفي. وتشمل المجموعات التي تتأثر بشكل خاص بذلك الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 24 عاماَ والعاطلين عن العمل – على الرغم من أنه يحق للجميع قانوناَ فتح حساب مصرفي أساسي.

قوانين حسابات الدفع لعام 2015 تعني أن أكبر تسعة مزودي حسابات جارية في المملكة المتحدة يجب أن يقدموا حسابات بنكية أساسية مجاناً لأي شخص، بما في ذلك أولئك الذين لا يستطيعون فتح حساب جاري قياسي لأنهم غير مؤهلين أو الأشخاص الذين ليس لديهم حسابات مصرفية بشكل عام حالياً (أي أنهم لا يستخدمون البنوك).

لذا فإن هذا القرار المحتمل من هيئة النقل في لندن يكشف مشكلة أكبر بكثير. لماذا الكثير من سكان لندن ليس لديهم حسابات بنكية في حين أن أي شخص يجب أن يكون قادراً من الناحية الفنية على فتح حساب أساسي؟ هذه هي المشكلة التي تحتاج إلى حل.

حالياً، يتعين على أي شخص يدفع نقداً لاستخدام خدمات النقل في لندن أن يدفع أكثر. شراء تذكرة فردية للذهاب عبر قطار الأنفاق في المنطقة 1 على سبيل المثال يكلف 4.90 جنيه إسترليني بينما دفع ثمنها عبر بطاقة اللمس أو بطاقة أويستر يكلف 2.40 جنيه إسترليني. حيث يقال أن الناس يدفعون ما يصل إلى 485 جنيه إسترليني إضافي سنوي في حال اختاروا الدفع النقدي، وذلك وفقاً لموقع السفر Ian Visits.

لذلك، سواء مضت هيئة النقل في لندن بقرارها حول إلغاء المدفوعات النقدية أم لا، يجب النظر في هذه القضية الأوسع لسكان لندن الذين لا يتعاملون مع البنوك.

تحتاج سلطة لندن العظمى والمجالس المحلية إلى التحقيق في سبب عدم حصول الأشخاص على حسابات بنكية أساسية مجانية – فقد يساعد ذلك في الحد من الفقر ، لأن الناس سيدفعون أقل مقابل السفر.

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.