جونسون يوجه رسالة مهمة بخصوص لقاح كورونا !
تابعونا على:

القوانين

جونسون يوجه رسالة مهمة بخصوص لقاح كورونا!

نشر

في

2٬565 مشاهدة

جونسون يوجه رسالة مهمة بخصوص لقاح كورونا!

حث بوريس جونسون ما يقارب مليوني شخص على “التقدم” والقبول بعرض لقاح كوفيد- 19.

جونسون يوجه رسالة مهمة بخصوص لقاح كورونا!

جونسون يضع هدف تلقيح جميع الشعب نصب عينيه

هذا وقد كانت المملكة المتحدة تقترب من هدف يوم الاثنين لتطعيم ما يقارب 15 مليون شخص من أكثر الناس ضعفاً.

ذلك حسب قول رئيس الوزراء في إفادةٍ صحفية في Downing Street لكنه قال إنه لم يتم تطعيم بعض الناس “لسببٍ أو لآخر”.

وقال جونسون إن الهدف لم يكن “إصابة هدفٍ رقمي، ولكننا ننقذ الأرواح .

هذه هي خطوةٌ أخرى على الطريق الطويل والصعب للعودة إلى الحياة الطبيعية”.

تهدف الحكومة إلى تقديم اللقاحات إلى 15 مليون شخص ممن تبلغ أعمارهم 70 عاماً أو أكثر والعاملين في مجال الرعاية الصحية

والأشخاص المسؤولين عن الحماية بحلول 15 فبراير.

فبعد تلقي المجموعات الأربع ذات الأولوية الأولى، يأمل الوزراء أن يتم تطعيم الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 50 عاماً والذين

يعانون من ظروفٍ صحية بحلول نهاية أبريل.

قال جونسون: “مع بقاء أقل من أسبوع حتى الموعد المستهدف.

لا شك أننا قطعنا خطواتٍ كبيرة حيث تم تلقيح ما يزيد قليلاً عن 13 مليون شخصاً الآن في المملكة المتحدة.

بما في ذلك واحد من كل أربعة أشخاص بالغين في إنكلترا، أكثر من 90٪ من كل شخص فوق سن 75 وأكثر من 90٪ من

المقيمين المؤهلين في دور رعاية المسنين.

“لكن هذا لا يزال يترك ما يقارب مليوني شخص أي ما يقارب ضعف عدد سكان برمنغهام، ما زلنا نأمل في الوصول إليه.

“هناك أشخاصٌ في جميع أنحاء البلاد لم يحصلوا بعد على اللقاح لسببٍ أو لآخر ، لذا فقد حان الوقت الآن للقيام

بذلك.”

جونسون يوجه رسالة مهمة بخصوص لقاح كورونا!

ناشد السيد جونسون العاملين في مجال الرعاية الذين لم يتم تطعيمهم حتى الآن الاتصال بمدراءهم “لإصلاح الأمر “.

وجاء خطابه بعد أن أشارت دراسة استقصائية إلى أن أكثر من 30 ٪ من الموظفين فيما يقارب نصف دور رعاية كبار السن لم

يحصلوا على لقاح.

وقال كبير المستشارين الطبيين في المملكة المتحدة، السير باتريك فالانس، في الإحاطة إنه لا يزال هناك “عددٌ كبير من

الأشخاص في المجموعات المعرضة لخطرٍ كبير”.

والذين لم يتم تطعيمهم، وأن رفع القيود في إنكلترا يجب أن يتم “بحذر”.

قال السير باتريك: “هؤلاء الأشخاص لا يزالون في خطر ولذا فمن المهم أن نتوخى الحذر في الانفتاح، حتى نتمكن من قياس

الآثار”.

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.