دافوس الصحراء المملكة العربية السعودية منصة عالمية لقيادة الاقتصاد والعمل | أرابيسك لندن
تابعونا على:

أعمال وإستثمار

دافوس الصحراء.. المملكة العربية السعودية منصة عالمية لقيادة الاقتصاد والعمل

نشر

في

96 مشاهدة

دافوس الصحراء.. المملكة العربية السعودية منصة عالمية لقيادة الاقتصاد والعمل

يشهد العالم حدثًا استثنائيًا هذا الشهر، بانعقاد دافوس الصحراء في المملكة العربية السعودية، وهو أول اجتماع خاص لمنتديات دافوس يُعقد خارج سويسرا منذ جائحة كوفيد 19.

ويُعد هذا الحدث الرفيع المستوى، الذي يُعقد تحت عنوان “التعاون العالمي والنمو والطاقة من أجل التنمية” في الفترة من 28 إلى 29 أبريل القادم، ويشارك فيه 700 من قادة العالم، علامة فارقة تُبرز المكانة المتنامية للمملكة العربية السعودية كمركز عالمي مؤثر وفاعل في بناء الاقتصاد العالمي.

وتأتي هذه الخطوة المهمة بعد اتفاق تاريخي بين المملكة العربية السعودية ومنتدى دافوس، لتأكد على التزام المملكة بتعزيز التعاون الدولي وتحقيق التنمية المستدامة على مستوى العالم.

اقرأ أيضًا: عمدة الحي المالي في لندن يجتمع بوزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي

دافوس الصحراء بقيادة سعودية

يُشارك في دافوس الصحراء 700 من كبار الشخصيات من مختلف القطاعات، مما يشكل تجمعًا فريدًا لتعزيز الحوارات بين البلدان وإحياء التعاون الدولي والتصدي للتحديات الحالية التي تواجه النمو والتنمية.

وتضم هذه الكوكبة من المشاركين:

  • ممثلين عن القطاعين العام والخاص من مختلف الدول.
  • ممثلين عن المنظمات الدولية والمنظمات غير الحكومية.
  • ممثلين عن الأوساط الأكاديمية والمجتمع المدني.

ويعد حضور شخصيات بارزة مثل:

  • كريستالينا غورغييفا، رئيسة صندوق النقد الدولي.
  • ويليام فورد، رئيس جنرال أتلانتيك.
  • توماس فريدمان، الصحفي الشهير من صحيفة نيويورك تايمز.

وهذا دليل واضح على أهمية دافوس الصحراء كمنصة حوارية عالمية.

وإلى جانب هذه الشخصيات العالمية، سيستضيف المنتدى نخبة من القادة الاقتصاديين السعوديين لقيادة وإدارة جلسات دافوس الصحراء.

من بينهم:

وإلى جانب هذه الأسماء البارزة، يُشارك في دافوس الصحراء مئات من الشخصيات المؤثرة من مختلف المجالات، مما يُشكل فرصة استثنائية لتبادل الخبرات والأفكار وإيجاد حلول مبتكرة للتحديات التي تواجه العالم.

اقرأ أيضًا: الإمارات والمملكة المتحدة تبحثان الشراكة الاستثمارية وزيادة حجم التبادل التجاري

جدول أعمال حافل

ويناقش دافوس الصحراء خلال يومي انعقاده جدول أعمال حافل بالعناوين الاقتصادية وفي مقدمتها التحديات العالمية الراهنة في مجالات التنمية، والجهود الدولية المشتركة لابتكار الحلول المستدامة.

وتعزيز الحوار بين شمال العالم وجنوبه، وتنشيط التعاون الدولي إضافة إلى دراسة أجندات الذكاء الاصطناعي والرعاية الرقمية الصحية وجلسة خاصة تحت عنوان الشرق الأوسط تحت الضغط.

كما سيناقش المنتدى دعم الحوار البناء حول الفرص الرئيسة، التي تشمل الممرات الاقتصادية الناشئة، والشراكات التكنولوجية، وضرورة النمو الذي يخلق فرص العمل، وتحفيز العمل بشأن الطاقة من أجل التنمية، إذ يتجه العالم نحو ارتفاع محتمل في درجات الحرارة بمقدار 2.9 درجة مئوية هذا القرن.

اقرأ أيضًا: انخفاض معدل البطالة بين السعوديين يعكس النمو الاقتصادي المستدام

دافوس الصحراء منصة عالمية

إن انعقاد دافوس الصحراء في المملكة العربية السعودية يؤكد أنها أصبحت منصة دولية فعالة لقيادة الفكر والفعل، واستضافة أكبر النقاشات والفعاليات الدولية المؤثرة، وهذا يتطابق مع رؤية 2030 التي تهدف لأن تكون المملكة من قادة العالم في السياسة والاقتصاد والفكر.

X