سفارة فلسطين في المملكة المتحدة تحيي الذكرى الـ75 للنكبة الفلسطينية
تابعونا على:

بريطانيا

سفارة فلسطين في المملكة المتحدة تحيي الذكرى الـ75 للنكبة الفلسطينية

نشر

في

1٬336 مشاهدة

سفارة فلسطين في المملكة المتحدة تحيي الذكرى الـ75 للنكبة الفلسطينية

نظمت سفارة دولة فلسطين في المملكة المتحدة، حفلاً لإحياء ذكرى النكبة الفلسطينية، في العاصمة البريطانية لندن، حيث تم إحياء الحفل في قاعة “ويستمنستر” التي احتضنت الجلسة الأولى للجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 1946، في إشارة رمزية إلى دور الأمم المتحدة والمجتمع الدولي في نكبة فلسطين.

 

من شارك في حفل إحياء ذكرى النكبة؟

حضر الحفل في العاصمة البريطانية لندن أكثر من 400 شخص، من بينهم أعضاء برلمان بريطانيون عن الأحزاب الكبرى، والسفراء وأعضاء السلك الدبلوماسي العامل في بريطانيا، بالإضافة إلى ممثلين عن لجان التضامن البريطانية والجاليات الفلسطينية والإسلامية والعربية في بريطانيا.

كما شارك في الحفل، المقررة الأممية لحقوق الإنسان في فلسطين، فرانشيسكا ألبانيزي، بالإضافة إلى إيمي شعلان، ولين محمد، كممثلتين عن الجالية الفلسطينية في بريطانيا.

كذلك ألقى كل من سفير دولة فلسطين لدى المملكة المتحدة، حسام زملط، كلمةً بهذه المناسبة، إضافة إلى أعضاء برلمان عن حزب المحافظين الحاكم، وحزب العمال، والديمقراطيين الأحرار، والحزب الإسكتلندي الوطني.

وشدد زملط في كلمته على أنه “دون فهم عميق للنكبة، وتدارك الظلم اللامتناهي الذي تسببت به للشعب الفلسطيني، فلن يكون هناك أمل في حل عادل”.

الآلآف يحتشدون وسط لندن في ذكرى النكبة الفلسطينية

شارك الآلاف في العاصمة البريطانية لندن في مسيرة حاشدة، في ذكرى النكبة الفلسطينية، احتجاجاً على الانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني في قطاع غزة.

وندد المتظاهرون بالاعتداءات التي يتعرض له المدنيون والأطفال الأبرياء في غزة، كما طالبوا حكومة المملكة المتحدة، باتخاذ إجراءات فورية ضد الهجمات الإسرائيلية، ومحاسبتها على جرائمها بحق الأبرياء.

كما قال السفير الفلسطيني في المملكة المتحدة، حسام زملط: “منذ 75 عاماً حتى يومنا هذا لم تتحقق العدالة في فلسطين، وإسرائيل مستمرة في سياسات التطهير العرقي بحق الفلسطينيين”، مطالباً بعودة اللاجئين وبتعويضات من الحكومة البريطانية، بسبب دور الانتداب البريطاني في خسارة الفلسطينيين وطنهم.

في الكلمة الختامية، قال زعيم حزب العمالي البريطاني السابق، جيمي كوربن: “إن أكثر من خمسة ملايين فلسطيني يعيشون اللجوء بسبب النكبة، عندما زرت هذه المخيمات، رأيت بعيني أوضاع اللاجئين وظروفهم المعيشية، وتحدث معي الكثيرون عن أملهم بالعودة، وألهموني بالعمل والنضال من أجل تحقيق العدالة للفلسطينيين”.

الجدير بالذكر، أن المظاهرة تنظم في بريطانيا، ضمن فعاليات إحياء الذكرى الـ75 للنكبة الفلسطينية، بتعاون من “المنتدى الفلسطيني” في بريطانيا، و”جمعية التضامن البريطانية مع فلسطين”، و”منظمة أصدقاء الأقصى”، وتحالف “أوقفوا الحرب”، وتحالف “مناهضة بيع الأسلحة”، بالإضافة إلى “الرابطة الإسلامية”.

إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X