سيدة الاعمال السورية ياسمينة أزهري بين سوريا و دبي ريادة مستمرة سيدة الاعمال السورية ياسمينة أزهري بين سوريا و دبي ريادة مستمرة
الرئيسية / إخترنا لكم / سيدة الاعمال السورية ياسمينة أزهري بين سوريا و دبي ريادة مستمرة
سيدة الاعمال السورية ياسمينة أزهري بين سوريا و دبي ريادة مستمرة

سيدة الاعمال السورية ياسمينة أزهري بين سوريا و دبي ريادة مستمرة

حاورتها: ريم الأيوبي
 ياسمينة أزهري هي سيدة أعمال سورية قامت بتأسيس شركة اليم المحدودة المسؤولية للاستيراد و التصدير والتمثيل التجاري. كما تعد شريكة و نائب مدير عام في مكتب التنسيق التجاري للنقل البحري، ممثلي خطوط ميرسك في سوريا منذ عام 1979. تعد أزهري أول سورية تصبح قنصلاً، وأولسورية تتقلدُ وساماً برتبة فارس من دولة أجنبية.
اختيرت كإحدى أقوى 50 سيدة أعمال في الوطن العربي من قبل مجلة فوربس العالمية الإقتصادية عام 2006. وفي عام 2008،
اختيرت للمرة الثانية كإحدى أقوى 50 سيدة أعمال في الوطن العربي بحسب مجلة فوربس العالمية الإقتصادية.

سيدة الاعمال السورية ياسمينة أزهري بين سوريا و دبي ريادة مستمرة

مجلة أرابيسك لندن التقت السيدة ياسمينة و أجرت معها اللقاء التالي:

–  أرابيسك تلتقي فيك في لندن هل لك أن تخبرينا ما سبب زيارتك للعاصمة البريطانية؟حضرت الى لندن تلبية لدعوة من رئيسة منظمة Women Economic Forum لأكون متحدثة في مؤتمرهم الذي أقيم في لندن، هذه المنظمة تنظّم مؤتمرات حول العالم و تقوم بتكريم شخصيات في شتى المجالات و من جميع البلدان.
تحدثت في جلستين خلال المؤتمر:
في الجلسة الاساسية تحدثت عن: “التغلب على نقص الثقة في حال وجود التنوع العرقي والديني، وكيف يمكننا بناء الجسور”.
اما في الجلسة التي أقيمت على التوازي، تحدثت عن: “تطوير الروابط الاجتماعية والثقافية عبر التفاهم والإهتمام بالآخر.”– علمنا أنك كنت في هولندا قبل زيارتك للندن فهل يوجد لديك النية للاستقرار في هولندا أو بريطانيا؟قبل مشاركتي في مؤتمر لندن كنت مشاركة في مؤتمر أقيم في مدينة لاهاي في هولندا. Women Economic Form كانت الجهة التي نظمت هذه المؤتمر أيضا: تمت دعوتي لاكون متحدثة أيضا في جلستين، احداهما كانت جلسة الإفتتاح وكنت على المنصة مع عدة سفراء و قناصل بالاضافة الى سيدتين من القضاة و ممثل السيد رئيس بلدية لاهاي: الراعي الرسمي للحدث.
تم تكريمي خلال جلسة الإفتتاح بدرع كتب عليه: ” سيدة الأعمال الأيقونة للعقد الحالي” “Iconic Businesswoman of the decade”.
حيث تم تكريمي لأنني قنصل هولندا الفخري في محافظتيّ اللاذقية و طرطوس منذ عام 1999، كما و افخر انه تم تكريمي بوسام فارس من جلالة ملكة هولندا في عام 2009. و بما ان هذه المنظّمة النسائية تدعم السيدات حول العالم و تختار قصص النجاح لتضيءها : فلقد اختارتني من بين سيدات الأعمال الأكثر تميزا في عالم الأعمال و كرّمتني في هولندا.
انا لا أعتزم الإنتقال الى أي مكان: كنت ببساطة ألبي دعوة هذه المنظمة لأكون متحدثة عن تجربتي و ليتم تكريمي.

سيدة الاعمال السورية ياسمينة أزهري بين سوريا و دبي ريادة مستمرة

– نعلم أنك تمارسين معظم أعمالك من دبي فما هو الفرق من وجهة نظرك بين دبي و لندن لممارسة الأعمال؟
عالم الأعمال يتشابه في نقاط متعددة لكنه يختلف أيضا جدا بين دولة و دولة: فكيف إذا ما بين لندن و دبي.. إن القوانين الناظمة لتأسيس الشركات في دبي يتمتع بتسهيلات كبيرة، وهو متنوع ايضا بشكل كبير، و دبي معروفة على انها بلد تحتضن أكبر عدد من الجنسيات على أرضها قياسا بمساحتها، و هي تشجع المستثمرين على القدوم و الاستثمار وتقدّم العروض الخاصة بذلك. لست متأكدة من سهولة الاستثمار في لندن أو سهولة تأسيس شركات خاصة للأجانب لكنني شبه متأكدة أنه لاتوجد بلد في العالم يقدّم المزايا التي تقدمها دبي لرجال الأعمال مهما صغر حجمهم، إذ يوجد للجميع متسع للعمل و خاصة للإبتكارات. إن دبي تستقطب العقول المميزة و تشجّع المبادرات المختلفة و تحتضن الأفكار الرائدة. بالرغم من اختلاف الظروف الطبيعية و المناخية بين البلدين إلا أن دبي استطاعت ان تنافس لندن بإستقطاب الزوار و السياح، و انا ارفع للقائمين على تخطيط دبي قبعتي احتراما لأنهم بالفعل تمكنو من جعل دبي من أهم الوجهات السياحية في العالم بالرغم من جوّها الصحراوي الحار: لكن المنشاّت السياحية و الترفيهية التي أقيمت على ارضها جعلت دبي بالفعل من اهم الوجهات السياحية في العالم. أضف الى ذلك أنها أصبحت حلم لكل شخص لزيارتها: بقصد العمل أو السياحة. أضف الى ذلك الأمن و الأمان الموجودين في الإمارات العربية المتحة بشكل عام و دبي بشكل خاص و هذا ما يعطي طمأنينة للمستثمرين بجلب أموالهم و مشاريعهم الى دبي.

– هل لك أن تخبرينا عن تجربتك في مجال التجارة و الأعمال؟
ابتدأت حياتي المهنية في شركتنا العائلية في سوريا منذ عام 1979، و بقيت اعمل مع والدي في مجال النقل البحري طويلا: حتى عام 2012. خلال هذا الوقت كنت ناشطة جدا في خدمة المجتمع الأهلي في سوريا عامة و في مدينتي الساحلية الجميلة اللاذقية بشكل خاص.
كنت أشعر بأن نجاحي في أعمالي يعود جزء كبير منه الى دعم المجتمع الاهلي لي و ايمان سكان مدينتي بقدرتي على إدارة و إنجاز الاعمال و كنت احاول رد الجميل عن طريق خدمتي للمجتمع الأهلي: فترأست لجنة سيدات الأعمال في غرفة تجارة وصناعة اللاذقية، ثم تم تعييني رئيسة لمؤسسة مورد في سوريا (وما زلت اترأس مجلس إدارتها حتى اليوم) حيث نعمل على تفعيل وتطوير دور المرأة في الحياة الاقتصادية في سوريا، وعندما زارتني بعض السيدات أمهات أطفال مصابين بالتوحد و متلازمة داون و طلبن مني الانضمام اليهن و ترؤس مجلس الإدارة: احببت الفكرة كثيرا و أسسنا جمعية بشائر النور التي ما زلت أعشق أطفالها الذين قدمنا لهم انا و مجلس الإدارة الكثير من الخدمات و ساهمنا في تطويرهم و دمجهم في المجتمع بشكل كبير.. الحمد لله. إن العمل مع هؤلاء المختلفين أعطاني بعدا للنظر و مفهوما أعمق للحياة و دفعني للمزيد من العطاء في العمل الأهلي.

سيدة الاعمال السورية ياسمينة أزهري بين سوريا و دبي ريادة مستمرة
– كيف تستطعين التوفيق بين مختلف الأعمال التي تؤدينها بشكل يومي؟
انني أضع الكثير من “القبعات” على رأسي: وهي المهام التي توكل اليّ أو بالأحرى التي أنا أقبل و بسعادة أن توكل الي خاصة ما أقوم به بشكل تطوعي. ليس من السهل الإحتفاظ بها جميعا في اّن واحد لذلك علينا إتقان فنّ إدارو الوقت، و انا أعتقد انه ليس من المهم ان يكون لديك قائمة بالأعمال يوميا TO DO LIST ولكن الاهم هي أن يكون لديك قائمة أولويات لأعمالك Priority list، و بذلك أنجز المهام ذات الأهمية الأكبر أولا ثم انتقل الى اللائحة الثانية. لا بدّ و أن يؤثر كثر ضغط العمل على سيدة الأعمال لأنها أخيرا مسؤولة عن منزلها و عائلتها أيضا: لهذا السبب كان خياري أن أتخلى قليلا عن بعض النشاطات في حياتي الاجتماعية الخاصة مقابل أن اتمكن من النجاح في عملي و في منزلي و أن اتمكن من تحقيق الكثير من أحلامي. أنا أعمل أحيانا ساعات طويلة و اتابع عملي بنفسي لكنني أشعر بإرتياح كبير عندما أحصد نجاحا ينسيني تعبي.

– ما هي المساعدات التي قمت بتقديمها للمرأة بوصفك عضو مجلس إدارة ويستا و هل لك أن تخبرينا عن ويستا؟
كنت دائما أؤمن بقدرات المرأة و اهمية وجودها في سوق العمل لأنها فعلا تساعد على دفع عجلة الإقتصاد: وهذا ما جعلني ناشطة جدا في مجال دعم المرأة من خلال ترؤسي للجنة سيدات الاعمال و لمؤسسة مورد في سوريا. وجودي كعضو مجلس ادارة في “ويستا” هو تحصيل حاصل لكوني أعمل في مجال النقل البحري و أنا معجبة بجميع التجمعات و المؤسسات التي تدعم المرأة بشكل عام.
اذ انه من خلال ال “ويستا” نتجمع نحن السيدات العاملات في مجال النقل البحري حول العالم و نناقش أمور النقل البحري: و ما ينطبق على السيدات في هذا المجال ينطبق على الرجال أيضا: نحن لا نساعد السيدات من خلال ويستا بل نناقش عملنا كسيدات اعمال ضمن المجال البحري.

– ما هي نصيحتك للشباب الراغبين بدخول سوق العمل و حياة البزنس؟
نصيحتي الدائمة للشباب الراغبين في دخول سوق العمل هي : من الضروري جدا ان تبحثوا عن العمل الذي تحبونه لتقوموا به، لكن في كثير من الأحيان (لا بل في أغلب الأحيان) لا نتمكن من تحقيق هذا الهدف، و نلتحق بعمل اّخر تماما: نصيحتي الثانية وفي هذه الحالة هي: عليكم ان تحبوا ما تقومون به،، ابحثوا عن الجوانب الايجابية و المضيئة في فرصة العمل التي حصلتم عليها، كونوا مبدعين في عملكم، حاولو ان تكونوا مختلفين، متميزين، ليكن العمل و العطاء من صميم قلوبكم: و أنا متأكدة بانكم ستنجحون.. بعضنا اضطر للعمل في بيئة مختلفة تماما عن بيئته، و البعض الاخر اضطر ان يعمل مع أشخاص لهم ثقافة مختلفة تماما عن ثقافته: لا بأس،، كونو متفهمين للوضع و كونو صادقين في أدائكم لاعملكم: و انا متأكدة بانكم ستحصدون نتائج ممتازة.

– ماذا تعملت من خلال مسيرتك في الحياة و خوضك غمار الأعمال التجارية و الخيرية؟
حياتي العملية ابتدأت باكرا، و لذلك اعتقد انني اكتسبت خبرة لا بأس بها من خلال مروري في مواقف صعبة و تجارب تعلمت منها الكثير من الدروس، وخلاصة خبرتي هذه أطبقها بشكل فوري على كل ما أقوم به من أعمال تطوعية في خدمة المجتمع الاهلي أو في البزنس وبذلك نقطع أشواطا في السير الى الامام دون التعثّر. أرى نفسي متمكّنة من الإدارة و ناجحة في العلاقات العامة ومتابعة لعملي بشكل دقيق: و بالتالي أحاول استثمار نقاط القوة هذه لتطبيقها دائما و الفت نظر العاملين معي الى اهمية بعض النقاط الاساسية التي ساعدتني الى الوصول الى ما أنا عليه اليوم. هذا ينطبق ايضا على عائلتي الصغيرة التي استمر في لفت انتباه اولادي الى نقاط القوة التي يملكونها لاستثمارها بالشكل الصحيح و الى نقاط الضعف لنعمل معا على تقويتها. علما ان لدي ابن “محمد” وهو في الثلاثين من عمره, و لدي ابنة “رانيا” وهي في منتصف العشرينات، كما و أتطلع شوقا لأمسك بيد حفيدي الصغير “سامي” عندما يكبر لأقدم له ايضا خلاصة تجاربي في حياتي المهنية الطويلة.

سيدة الاعمال السورية ياسمينة أزهري بين سوريا و دبي ريادة مستمرة

– أخبرينا عن تجربتك الأخيرة و نقل أعمالك إلى دبي؟

ما مررت به مؤخرا من تجربة اقتصادية اعتبرها قاسية جدا بعد ابتداء الازمة الحالية في سوريا و انتقالي للبدء بعمل جديد في دبي جعلني أؤمن بأنه علينا ألا نستسلم ابدا و ان نتابع النهوض بعد تعثرنا و إن كان تعثرنا يتكرر، و انه علينا ان نؤمن بقدراتنا و ان نجد مخرجا من أزماتنا بانفسنا و أن نتابع بأن نكون “نحن” = BE YOURSELF ، و ان ننفذ قراراتنا عندما نتخذها أي الا نتردد لأن الفرصة أحيانا لا تتكرر مرتين و علينا استغلالها..

– ما هي قصة شركة الوساطة التجارية التي قمت بتأسيسها في دبي مع شريكتك الإماراتية السيدة عائشة السيار؟

عند انتقالي الى دبي لم أكن أعلم ماذا سأعمل إذ انني كنت بارعة في الشحن البحري وفي تجارة التجزئة (RETAIL) و في دبي من غير الممكن لي البدء بأي من هذين العملين، و بعد تفكير مليّ: اكتشفت ان رأس مالي و ثروتي هما علاقاتي التي بنيتها خلال 35 عاما من الخبرة و السمعة الحسنة التراكمية، و بما انني كنت اسافر حول العالم مدعوة لأروي قصتي التي تعتبر قصة نجاح لسيدة أعمال سورية: استجمعت قواي و تواصلت مع جميع الاشخاص الذين التقيتهم في حياتي العملية أنشات شبكة عن طريق البريد الالكتروني اصبحت الان تحتوي على 7000 شخص/جهة/شركة معروفة من قبلي شخصيا أو من قبل شريكتي السيدة الاماراتية الرائعة الدكتورة عائشة السيار حيث أسسنا مكتبا للوساطة التجارية في دبي و أصبح لدينا قوائم للمشاريع التي تطرح عن طريق شركتنا و التي تجاوز عددها ال 200 مشروع من حول العالم: نقوم بتوزيع لائحة المشاريع و العروض التجارية الى اعضاء شبكتنا شهريا و نلعب دور الوسيط ما بين المعلنين و الجهات المهتمّة. أنا أقوم بمتابعة المراسلات و عقد الاجتماعات ما بين الطرفين و الاشراف على اتمام الصفقات.

–  ما هو رأيك بمجلة أرابيسك لندن خاصة أننا المجلة العربية الوحيدة التي تصدر باللغتين العربية و الانكليزية؟
معجبة جدا بمجلتكم و بالمواضيع التي تختارونها و بالمقابلات التي تجرونها لأنها تضيء قصص نجاح تهم الجميع كما و أنها تعطي الصورة الصحيحة للعرب في الغرب, خاصة في العاصمة البريطانية لندن وهذا ما شرفني بقبول دعوتكم الكريمة لي لإجراء هذا الحوار. كما وأن الإصدار باللغتين ليس بالأمر السهل و أنا اهنئكم على هذا الإنجاز

 

 

 

شاهد أيضاً

بنك انجلترا يؤكد أن عملة الخمسون جنيه استرليني الورقية ستبقى جزءاً من الهوية البريطانية

بنك انجلترا يؤكد أن عملة الخمسون جنيه استرليني الورقية ستبقى جزءاً من الهوية البريطانية

أكد بنك انجلترا أن عملة الخمسون جنيه استرليني الورقية ستبقى، بعد أن خططت الحكومة للتخلي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *