شركة الخطوط الجوية البريطانية تخطط لإيقاف رحلاتها من مطار هيثرو
تابعونا على:

أخبار لندن

شركة الخطوط الجوية البريطانية تخطط لإيقاف رحلاتها من مطار هيثرو

نشر

في

23٬220 مشاهدة

شركة الخطوط الجوية البريطانية تخطط لإيقاف رحلاتها من مطار هيثرو

كشفت شركة الخطوط الجوية البريطانية”British Airways”، عن نيتها في أيقاف رحلاتها من مطار هيثرو، بسبب ارتفاع تكاليفه بنسبة 50%.

وقال الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية الدولية(IAG)، لويس جاليغو إن الشركة لن تكون وحدها في نقل أعمالها إلى مكان آخر.

حيث اعترضت  مجموعة الخطوط الجوية الدولية، التي تمتلك أيضًا شركات أخرى مثل (Aer Lingus) و (Iberia)، على الزيادات المقترحة من مطار هيثرو على رسوم الهبوط.

تشمل الزيادات ارتفاع تكاليف كل راكب بنسبة تصل إلى 56٪ بحلول عام 2023، من 22 جنيهًا إسترلينيًا إلى 34.50 جنيهًا إسترلينيًا، بموجب قرار صادر عن هيئة الطيران المدني، الجهة المنظمة للطيران.

وقال جاليغو في مؤتمر الطيران في لندن إن مطار هيثرو يمثل حاليًا منفعة كبيرة لـ “بريطانيا العالمية”، لكنه بالفعل أغلى بكثير من المنافسين الأوروبيين.

وأضاف “موقع هيثرو الريادي ليس حتميا. في الواقع، أكثر من 40٪ من الأشخاص الذين يستخدمون مطار هيثرو هم ركاب عبور أي ترانزيت، ويمكنهم الانتقال بسهولة عبر محاور أخرى أكثر تنافسية”.

من ناحيته قال، ويلي والش، المدير العام لهيئة الطيران العالمية (Lata) والرئيس السابق لشركة (IAG)، إن استمرار ارتفاع التكاليف تدفع الناس بعيدًا عن مطار هيثرو، الأمر الذي سيعرقل بشكل كبير انتعاش القدرة التنافسية في المملكة المتحدة.”

و قالت متحدثة باسم شركة هيثرو إن الركاب يعرفون متى يتم التعامل معهم بطريقة غير عادلة. و زيادة 10-15 جنيهًا إسترلينيًا على رسوم المطارات لا تقارن مع دفع تذاكر الدرجة الاقتصادية إلى الولايات المتحدة إلى أكثر من 2000 جنيه إسترليني في عيد الميلاد، والتي فرضتها بعض شركات الطيران”.

وأضافت أن المطار لم يتلق المساعدة الحكومية الممنوحة لمطارات أوروبية أخرى أثناء وباء كوفيد، وأن الرسوم ستساعد في الاستثمار للركاب.

و ختمت “خسر مطار هيثرو 3.4 مليار جنيه إسترليني خلال فترة الوباء، وبينما أدى استئناف الرحلات الجوية عبر المحيط الأطلسي إلى زيادة أعداد الركاب، فقد ظلوا الشهر الماضي أقل من نصف مستويات ما قبل الوباء.”

تجدر الإشارة أن (IAG) أعلنت لأول مرة عن نيتها شراء شركة الطيران الإسبانية في أواخر عام 2019 مقابل مليار يورو، لكنها أعلنت في يناير عن التفاوض من جديد على نصف هذا السعر بما أن كوفيد أدّت إلى خسائر فادحة بين شركات الطيران.

إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X