طالبة تُضحك أردوغان لدى سؤاله سؤالاً شخصياً طالبة تُضحك أردوغان لدى سؤاله سؤالاً شخصياً
الرئيسية / إخترنا لكم / طالبة تُضحك أردوغان لدى سؤاله سؤالاً شخصياً
طالبة تُضحك أردوغان لدى سؤاله سؤالاً شخصياً

طالبة تُضحك أردوغان لدى سؤاله سؤالاً شخصياً

أضحكت الطالبة “إسراء شين” التي تدرس الصحافة في قسم الاتصالات في جامعة إسطنبول، الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” لدى توجهها إليه بسؤالين أحدهما كان سؤالا شخصيا.

جاء ذلك في حوار تلفزيوني أجراه أردوغان على قناة “أ تي في”، التقى فيه مع الطلاب، أجاب عن أبرز الأسئلة المتعلقة بالاستفتاء على الدستور الجديد المتضمن استبدال النظام البرلماني بالرئاسي.

وفي معرض سؤالها الثاني قالت شين: “من بعد إذنكم أريد أن أسألكم سؤالا خاصّا، كما هو الواضح أنّ برنامجكم مزدحم جدا بسبب  حملات الدعاية الخاصة بالاستفتاء، هل تلقيتم عتابا من أحد أفراد عائلتكم بسبب هذا الأمر؟ أم هل حدث أن قالت لكم زوجتكم في ظل ازدحام برنامجكم: سيّد أردوغان في طريقك إلى المنزل أحضر لنا خبزا؟”.

وقابل أردوغان السؤال بالضحك، كما قابله جميع الحضور، وأجاب عن سؤالها بقوله: “عائلتي تشاركني في برنامجي، زوجتي معي، وأبنائي معي، كلّهم إلى جانبي، لأننا سرنا سوية في هذه الطريق، منذ أن تزوجنا، وإلى الآن نستمر في السير سوية، وحياتنا مشتركة”.

وتابع أردوغان في الإطار ذاته: “رافقتني زوجتي مؤخرا إلى ولاية شانلي أورفا، وشاركتني في الفعالية التي أقمتها، وفي الوقت نفسه هي بدورها تنظّم فعاليات بأماكن مختلفة، وبناتي كذلك الأمر، وابني أيضا يجول في أنحاء تركيا كلّها دعما للدستور، الحمد لله أنّ أولادي جميعهم أنشئوا تنشئة جيّدة، وأنهوا تحصيلهم العلمي، أسأل الله أن يرضى عنهم جميعا”.

وأردف أردوغان: “كثيرا ما يسألونني عن السبب الذي دفع بي إلى إرسال بناتي للدراسة في الخارج، ذلك لأننا كنا غرباء في أوطاننا، سألني بعض الأصدقاء الغربيين: ألستم مسلمين؟ أجبت: نعم، قالوا: لماذا إذن ابنتكم لا تدرس في تركيا؟

جدير بالذكر أنّ ابنة الرئيس أردوغان “سمية” اضطرت للدراسة في الجامعة الأمريكية وذلك لكون الحجاب ممنوعا في الجامعات التركية، وذلك بحسب ما أفادت به “سمية” في إحدى اللقاءات التلفزيونية

 

شاهد أيضاً

تعرف على أكثر المناطق التي يشعر سكانها بضغوط في لندن

تعرف على أكثر المناطق التي يشعر سكانها بضغوط في لندن

تعتبر وستمنستر، أكثر المناطق التي يعاني سكانها من الضغوط في العاصمة، وذلك وفقاً لتحليل حديث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *