طفل بريطاني يسير 210 ميل من شمال انجلترا إلى لندن والسبب؟!
تابعونا على:

أخبار لندن

طفل بريطاني يسير 210 ميل من شمال انجلترا إلى لندن والسبب؟!

نشر

في

296 مشاهدة

طفل بريطاني يسير 210 ميل من شمال انجلترا إلى لندن والسبب؟!

قرر طفل بريطاني يدعى جود ووكر ويبلغ من العمر 11 عامًا، خوض رحلة ملحمية يأمل أن تساعد في إنقاذ الكوكب، حيث يسير إلى لندن من شمال إنجلترا في محاولة لحشد الدعم لفرض ضريبة على الكربون لمعالجة انبعاثات الكربون، بهدف الحد منها، ويرى أن فرض رسوم على انبعاثات الكربون خطوة حاسمة لإبطاء مسيرة البشرية إلى ما يصفه بالعالم المرير.

استمد طفل بريطاني شجاع اسمه جود ووكر، فكرة رحلته من الناشطة السويدية جريتا تونبري، علما بأنه يسكن منطقة هبدن بريدج في مقاطعة يوركشير، ويتحدى التلال والأمطار ليقطع رحلته الممتدة مسافة 210 أميال إلى البرلمان البريطاني في وستمنستر بوسط لندن، وفق ما نقلت وكالة رويترز.

وقال ووكر :بينما كان يسير في وبرن ساندز ، وهي بلدة تبعد حوالي 50 ميلا (30 كيلومترا) شمال لندن، يريد أن يوقع الناس على عريضة تطالب بضريبة الكربون.

قد وقع عليها حاليًا أقل من 57000 شخصًا، وإذا حصلت على 100000 توقيع ، فسيتم مناقشتها من قبل البرلمان.

وردا على الالتماس ، قالت بريطانيا إنها كانت أول اقتصاد رئيسي يشرع لانبعاثات صفرية صافية بحلول عام 2050 وإنها ملتزمة بضمان استمرار الملوثين في دفع ثمن انبعاثاتهم، وقال والكر: “لقد بدأت بالفعل رؤية آثار تغير المناخ، ونحتاج حقًا إلى إجراء التغييرات الآن خاصة إذا كنت تريد تجنب الآثار المدمرة في وقت لاحق”.

الطفل والكر يمشي لمسافة 10 أميال في اليوم ، ويرافقه في مشي كل يوم مع أي من أفراد عائلته أو أصدقائه، ومن المقرر أن ينهي المسيرة في سانت جيمس بارك منتصف الشهر الجاري.

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.