قوانين جديدة من أجل إعادة تدوير النفايات في بريطانيا
تابعونا على:

القوانين

قوانين جديدة من أجل إعادة تدوير النفايات في بريطانيا

نشر

في

2٬113 مشاهدة

قوانين جديدة من أجل إعادة تدوير النفايات في بريطانيا

أعلنت الحكومة البريطانية أنها ستعدل أنظمة إعادة تدوير النفايات في جميع أنحاء البلاد، لافتةً إلى أن هذه العملية ستصبح أسهل وأكثر انتظاماً لملايين الأسر، وذلك بموجب خطط جديدة تساعد بريطانيا على تحقيق هدفها المتمثل في القضاء على جميع النفايات التي يمكن تجنبها بحلول العام 2050.

وتضع السلطات المحلية حالياً قواعدها اقوانين جديدة من أجل إعادة تدوير النفايات في بريطانيا لخاصة بشأن ما تجمعه من نفايات، كجزء من خدمة إعادة التدوير المحلية، بيد أن الحكومة لاحظت أن هذا الوضع مربك لأصحاب المنازل والشركات.

وبهدف معالجة هذه المشكلة، وضعت الحكومة خططاً لضمان قيام جميع المجالس البلدية، بجمع الأنواع “الأساسية” ذاتها من النفايات القابلة لإعادة التدوير، مثل الزجاج والمعادن والبلاستيك والورق والبطاقات, أما العناصر التي رفضتها بعض السلطات المحلية، مثل علب الكرتون والأغلفة البلاستيكية وعلب أو قناني البخاخات، فقد يُسمح قريباً باستخدامها في عمليات إعادة التدوير المنزلية بموجب القواعد الجديدة.

ومن المقرر أيضاً أن يتم توفير أكياس نفايات الطعام الخاصة بها والقابلة للتسميد مجاناً لكل منزل في البلاد، اعتباراً من العام 2023. وتنظر الحكومة أيضاً في جمع نفايات الحدائق مجاناً، بينما تتطلب هذه الخدمة حالياً أن يدفع أصحاب المنازل ما قيمته حوالي 55 جنيهاً إسترلينياً في العام (حوالي 77 دولاراً).

وتعتبر خطط الحكومة جزءاً من برنامجها الأوسع لإصلاحات النفايات الرئيسية التي ستدعم إعادة التدوير، ومكافحة التلوث البلاستيكي ومعالجة القمامة, وانطلقت في مارس/ آذار، جولة ثانية من الاستشارات بشأن مسؤولية المنتجين التي تشمل التغليف، التي ستشهد تغطية شركات التعبئة للتكلفة الصافية الكاملة لإدارة نفايات التعبئة والتغليف، وسيتم تحفيز المستهلكين على إعادة تدوير الزجاجات والعلب.

وتقترح الحكومة أن يتم فصل جميع النفايات القابلة لإعادة التدوير وفرزها، باستثناء الحالات غير العملية تقنياً أو اقتصادياً، أو في حالة الافتقار لفائدة بيئية كبيرة من التجميع المنفصل.
من الناحية العملية، من المحتمل أن يعني هذا ضرورة جمع الورق والكرتون بشكل منفصل، على الرغم من إمكانية جمع الزجاج والمعادن والبلاستيك معاً.

إعادة تدوير النفايات في بريطانيا

وشهدت معدلات إعادة تدوير النفايات المنزلية في إنكلترا زيادة، من 11 في المائة عام 2001 إلى 45.5 في المائة عام 2019 و2020، ومع ذلك، منذ عام 2015 تباطأ التقدّم واستقرت معدلات التدوير عند حوالي 44-45 في المائة على الرغم من الجهود التي تبذلها الحكومات والمجالس المحلية لتشجيع الناس على زيادة إعادة التدوير. لذلك، حدّد الوزراء هدفاً للوصول إلى معدل إعادة تدوير بنسبة 65 في المائة في إنكلترا بحلول عام 2035، كما يلتزم الوزراء بالقضاء على جميع النفايات التي يمكن تجنبها بحلول عام 2050.

ويعتقد الوزراء أن نظاماً أبسط لإعادة التدوير في جميع أنحاء البلاد من شأنه أن يساعد على زيادة كمية ونوعية النفايات القابلة لإعادة التدوير، ويسمح بمعالجة المزيد منها داخل البلاد بدلاً من شحنها إلى دول مثل ماليزيا.

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.