لقاح فايزر قيد التوزيع، وبدء العد التنازلي لتخفيف قواعد الإغلاق في عيد الميلاد
تابعونا على:

أخبار لندن

لقاح فايزر قيد التوزيع، وبدء العد التنازلي لتخفيف قواعد الإغلاق في عيد الميلاد

نشر

في

348 مشاهدة

لقاح فايزر قيد التوزيع، وبدء العد التنازلي لتخفيف قواعد الإغلاق في عيد الميلاد

تلقى ما يقارب 140 ألف شخص لقاح فايزر ضد فيروس كورونا في الأيام السبعة الأولى منذ بدء التطبيق. حيث غرد الوزير نديم الزهاوي المشرف على برنامج التلقيح الشامل أنه كانت هناك “بداية جيدة حقاً” مع إعطاء 137897 جرعة.

وكانت الجدة مارغريت كينان ذات التسعين عاماً أول شخص يتلقى لقاح فايز ضد فيروس كوفيد-19 في العالم الأسبوع الماضي. منذ ذلك الحين ، تلقى 108 آلاف شخص اللقاح في إنجلترا، و 18 ألف في اسكتلندا و 4 آلاف في أيرلندا الشمالية ، و 7897 في ويلز.

وكانت تغريدة السيد الزهاوي كالتالي: “بداية جيدة حقاً لبرنامج التطعيم. لقد مرت 7 أيام وقد انجزنا ما يلي: إنجلترا: 108000، ويلز: 7897، أيرلندا الشمالية: 4000، اسكتلندا: 18000. المجموع في المملكة المتحدة 137897. وسيزداد هذا العدد نظراً لأننا شغلنا مئات من شبكات الرعاية الأولية  (PCN). وجاء ذلك بعد رفض المسؤولين الحكوميين معرفة عدد جرعات لقاح Pfizer/BioNTech المقرر وصولها إلى المملكة المتحدة وفق أي جدول زمني. كان من المأمول أن تكون 10 ملايين جرعة في البلاد بحلول نهاية عام 2020 ، لكن هذا انخفض الآن إلى خمسة ملايين جرعة. حتى الآن، من المعروف أن 800 ألف جرعة من لقاح فايزر موجودة في البلاد ، وهو ما يكفي لـ 400 ألف شخص، حيث يلزم جرعتين لكل فرد. بشكل عام، طلبت المملكة المتحدة 40 مليون جرعة أي ما يكفي لتلقيح 20 مليون شخص”.

كما قال وزير الصحة مات هانكوك أنه يأمل تطعيم عدة ملايين من الناس قبل عيد الميلاد. صدرت البيانات قبل اجتماع حكومات المملكة المتحدة الأربع هذا الصباح لمناقشة تخفيف بعض قواعد الإغلاق خلال عيد الميلاد. في حين يقاوم رئيس الوزراء بوريس جونسون مطالبات “إلغاء عيد الميلاد” بحجة أن “الأوان قد فات” للتراجع عن خطة الخمس أيام الحكومية بشأن تشكيل فقاعات الدعم – على الرغم من تحذير كبار الأطباء أن قراره “سيكلف الكثير من الأرواح”. من المتوقع أن رئيس الوزراء سيحث العامة على عزل أنفسهم قبل الاختلاط بالأسر الأخرى والتفكير ملياً قبل لقاء الأقارب المسنين أو المعرضين للمرض. مع ذلك، إنه يرفض مطالب التراجع عن خطة الدول الأربع أثناء مواجهته لنواب مجلس العموم اليوم وفقاً للتقارير. يعتقد زعيم حزب المحافظين أنه أي بديل سيقابل بمقاومة من العامة، حيث يتطلع الملايين إلى رؤية عائلاتهم في نهاية الشهر.

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.