هيئة النقل في لندن ترفع غرامات الطرق الحمراء إلى 160 جنيهًا إسترلينيًا
تابعونا على:

أخبار لندن

هيئة النقل في لندن ترفع غرامات الطرق الحمراء إلى 160 جنيهًا إسترلينيًا

نشر

في

1٬531 مشاهدة

هيئة النقل في لندن ترفع غرامات الطرق الحمراء إلى 160 جنيهًا إسترلينيًا

أكدت هيئة النقل في لندن (TfL) أنها ستزيد الحد الأقصى للغرامة على “المسار الأحمر- Red Route”، من 130 جنيهًا إسترلينيًا إلى 160 جنيهًا إسترلينيًا اعتبارًا من 17 يناير الجاري ، بزيادة قدرها 23٪.

وأشارت الهيئة إلى أن هذه الزيادة ستكون “رادعا أكثر فعالية” بعد زيادة إشعارات رسوم الغرامات من 2016 إلى 2019، بنسبة 26٪.

وأوضحت هيئة النقل أن السائقين في لندن من المقرر أن يواجهوا غرامات أكبر لخرقهم القواعد على أكثر طرق العاصمة ازدحامًا اعتبارًا من الأسبوع المقبل.

وأوضحت “TfL” أن الغرامة تشمل، مخالفات مثل حجب تقاطعات الصندوق الأصفر ، وخرق قواعد وقوف السيارات ، والانعطافات غير القانونية ، والقيادة في ممرات الحافلات.

ولفتت إلى  أن سائقي السيارات سيظلون قادرين على تخفيض الغرامات بنسبة 50٪ عند دفع المخالفات خلال 14 يومًا ، ما يعني أن الغرامة ستنخفض إلى 80 جنيهاً.

و إذا تم دفع الغرامات بعد 28 يومًا ، فسترتفع بنسبة 50 ٪ مما يعني أنه سيتعين على سائقي السيارات دفع 240 جنيهًا إسترلينيًا ، بدءًا من يوم الاثنين المقبل.

وأوضحت هيئة النقل في لندن أن “الطرق الحمراء” تشكل حوالي 5% من طرق لندن، إلا أنها تحمل أكثر من 30% من حركة المرور.

وفيما يلي بعض مخالفات القيادة التي قد تؤدي بك إلى مخالفات في “المسار الأحمر”:
الوقوف بشكل غير قانوني في أماكن التحميل.
منع تقاطعات الصندوق الأصفر.
اتخاذ منعطف خطر، مما يعرض الأشخاص المشاة، وراكبي الدراجات للخطر.
القيادة أو الوقوف في ممر للحافلات.
الوقوف على الطريق الأحمر.

و الطرق الحمراء في لندن هي الطرق التي تديرها TFL ولها قواعد خاصة تحدد متى وأين يمكن للمركبات التوقف والوقوف في محاولة للحفاظ على تدفق حركة المرور.

من جهته، قال سيوان هايوارد، مدير الشرطة والعمليات والأمن في TFL: “أن عدم الامتثال لهذه القواعد يؤثر ع على جودة الهواء في لندن، ويخلق مخاطر على السلامة، ويعطل حركة المرور، ويخلق الازدحام للجميع.

وأضاف “إن زيادة الرسوم الجزائية على المخالفات على شبكة الطرق لدينا بما يتماشى مع التضخم، والتي ستوفر رادعا أكثر فعالية للسائقين وتحسن من سلامة وموثوقية الشبكة”.

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.