‏6.7 مليون جنيه استرليني يدفعها سكان لندن تكلفة شرطة مباريات كرة القدم في لندن ‏
تابعونا على:

أخبار لندن

‏6.7 مليون جنيه استرليني يدفعها سكان لندن تكلفة شرطة مباريات كرة القدم في لندن ‏

نشر

في

834 مشاهدة

‏6.7 مليون جنيه استرليني يدفعها سكان لندن تكلفة شرطة مباريات كرة القدم في لندن ‏

كتبت: ساندي جرجس

تحملت أندية كرة القدم في لندن، 5% فقط من تكلفة شرطة المبارايات التى بلغت قيمتها في العام الماضي 7 مليون جنيه استرليني.

أنفقت الشرطة البريطانية “سكوتلاند يارد”، أكثر من مليون جنيه إسترليني على مباريات فريق “ويست هام” في ملعب لندن الجديد، حيث أنه يعتبر أغلى نادي كرة قدم في لندن.

‏6.7 مليون جنيه استرليني يدفعها سكان لندن تكلفة شرطة مباريات كرة القدم في لندن ‏

وسددت سكوتلاند يارد، 361.000 £ فقط من التكلفة الإجمالية، وترك لهم فاتورة بما يقرب من 6.7 مليون جنيه استرليني كما دفع نادي “ويست هام” مبلغ 000.33£، أي ثلاثة في المائة من التكلفة الإجمالية.

ورغم ذلك، فإن المباريات المكلفة للشرطة البريطانية لا تقتصر فقط على نوادي لندن، حيث كلف نهائي كأس الدوري الأميركي، في فبراير الماضي بين “مانشستر يونايتد” و”ساوثامبتون” أكثر من 150،000 £.

وتعد الأندية الثلاثة الأكثر تكلفة للشرطة في المملكة المتحدة، هما “ويست هام” و”تشيلسي” و”توتنهام”.

وكلف نادي “تشيلسي” الشرطة البريطانية، مبلغ 726.682 جنيه استرليني، ودفعت الشرطة 156.375£ من المبلغ، وبلغت أيضًا تكلفة نادي “توتنهام” 652.974£ ودفعت الشرطة منها  55.797 £.

وقال المتحدث باسم وست هام يونايتد، “إن وست هام يعتبر مثل جميع نوادي كرة القدم المهنية في المملكة المتحدة، كما يدفع جميع تكاليف الشرطة داخل ملعب لندن، مثل جميع مباريات كرة القدم وغيرها من الأحداث الكبرى في المملكة المتحدة مثل كرنفال “نوتينغ هيل”، وهذا يعد ضمن إسهامنا الكبير في الأقتصاد البريطاني”.

‏6.7 مليون جنيه استرليني يدفعها سكان لندن تكلفة شرطة مباريات كرة القدم في لندن ‏

وأضاف المتحدث: “أنه بالإضافة إلى ذلك، يعمل “وست هام” بشكل وثيق مع دائرة شرطة العاصمة لضمان ملعب لندن بيئة آمنة ومرحبة، مع الحفاظ على تكاليف الشرطة في المباريات إلى الحد الأدنى.”

وحكمت المحكمة العليا في عام 2012، بأن الأندية لا يمكن أن تفرض تكلفة على الشرطة، إلا  داخل الملاعب الخاصة بهم، وليس لتكلفة إدارة المشجعين أو حوادث الشرطة خارج الملاعب.

وقال عضو الجمعية العمالية في لندن، أندرو ديسمور: “هذا هو مجرد سخافة، لقد قمت بحملة على هذه القضية منذ عدة سنوات، ولدي أمل في الأندية أن تفعل الشيء الصحيح، لتخفيف هذا العبء المالي على الشرطة”.

وأضاف ديسمور، “أن عمدة المدينة والمدينة تواصلان الضغط على الحكومة لتغيير القانون لوقف هذه المهزلة، بعد أن فشل وزير الداخلية فشل في إتخاذ إجراء حتى الآن، فالشرطة لديها أشياء أكثر أهمية لإنفاق ميزانيتها عليها”.

إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

X