السعودية تستضيف 1000 حاج من أسر الشهداء والجرحى في غزة | أرابيسك لندن
تابعونا على:

إخترنا لكم

السعودية تستضيف 1000 حاج من أسر الشهداء والجرحى في غزة

نشر

في

114 مشاهدة

السعودية تستضيف 1000 حاج من أسر الشهداء والجرحى في غزة

في عمل إنساني يعكس القيم النبيلة والتزامها بالتضامن مع الشعب الفلسطيني، تستضيف المملكة العربية السعودية ألف حاج من أسر الشهداء والجرحى في غزة، كإجراء استثنائي لموسم الحج لهذا العام، مقدمةً بذلك نموذجًا يحتذى به في الكرم والعطاء.

هذه الخطوة، التي تأتي ضمن مبادرات المملكة الإنسانية، ليست فقط دعمًا معنويًا بل هي أيضًا تأكيد على الدور الريادي للسعودية في خدمة قضايا الأمة الإسلامية.

السعودية تستقبل ضيوف خادم الحرمين الشريفين

أعلنت وكالة الأنباء السعودية الرسمية أن الملك سلمان بن عبد العزيز أصدر مرسومًا ملكيًا بهذا الشأن.

وبهذا، يصل العدد الإجمالي للحجاج المستضافين من فلسطين إلى 2000 حاج، ضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارات، الذي تُنفذه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد.

وقد بيّن وزير الشؤون الإسلامية السعودي، عبد اللطيف بن عبد العزيز آل الشيخ، أن الوزارة جهزت استقبال ضيوف خادم الحرمين الشريفين من أسر الشهداء والجرحى الفلسطينيين، وأعدت خطة محكمة لهذا الغرض تُنفذ عبر عدة لجان مسؤولة عن رعايتهم وتسهيل أدائهم لمناسك الحج.

اقرأ أيضًا: دراسة: نجاعة التدابير السعودية في الحد من تأثير ارتفاع الحرارة على صحة الحجاج

قوافل الحجاج الفلسطينيين

يوم السبت، وصلت قوافل الحجاج الفلسطينيين من الضفة الغربية إلى المملكة العربية السعودية لأداء مناسك الحج.

ويأتي هذا بعد أن منعت “اسرائيل” الحجاج من غزة من مغادرة القطاع لأداء الفريضة، حيث قامت بإغلاق معبر رفح الحدودي مع مصر.

واستولت قوات الاحتلال على المعبر في 7 مايو، ومنذ ذلك الحين، ظل المعبر مغلقًا، مانعًا ليس فقط الحجاج الراغبين في التوجه إلى السعودية، بل أيضًا المرضى الباحثين عن علاج ضروري في الخارج، وكذلك منع دخول المساعدات الإنسانية اللازمة.

اقرأ أيضًا: مظاهرات حاشدة في لندن تطالب بوقف فوري لإطلاق النار في غزة

السعودية حريصة على مساعدة الشعب الفلسطيني

يذكر أن المملكة العربية السعودية قدمت دعماً كبيراً للشعب الفلسطيني، وذلك من خلال مشاريع إغاثية وإنسانية متعددة.

وتم تسيير جسور إغاثية جوية وبحرية لإيصال المساعدات إلى قطاع غزة، تضمنت سيارات إسعاف وأجهزة ومعدات طبية، كما شملت 1050 طناً من المواد الغذائية والطبية والإيوائية.

وتأتي هذه الجهود في إطار الدور الإنساني الذي تقوم به السعودية تجاه الشعب الفلسطيني، وتعكس حرصها على تخفيف المعاناة ودعم الاستقرار في المنطقة.

اقرأ أيضاً: من النكبة إلى العضوية الأممية: الدور السعودي في دعم فلسطين

اقرأ أيضًا: الأمير محمد بن سلمان للرئيس الفلسطيني: نحن معكم والعالم معكم ولن نترككم

X