بريطانيا تشهد أسوأ موجة برد منذ 14 عامًا
تابعونا على:

أخبار لندن

بريطانيا تشهد أسوأ موجة برد منذ 14 عامًا

نشر

في

334 مشاهدة

بريطانيا تشهد أسوأ موجة برد منذ 14 عامًا

تواجه بريطانيا هذه الأيام موجة برد قارسة لم تشهدها منذ أكثر من 14 عاماً، حيث تسجل درجات حرارة تحت الصفر وتصل إلى 15 درجة مئوية تحت الصفر في بعض المناطق.

 

بسبب هذا الانخفاض الحاد في درجات الحرارة، أصدرت السلطات تحذيرات للسكان وأغلقت العديد من المدارس وتعطلت الطرق الرئيسية.

وفقاً لهيئة الأرصاد الجوية البريطانية، تعتبر هذه الأجواء الأشد برودة منذ عام 2007، حينما سجلت درجات حرارة تصل إلى 22.3 درجة مئوية تحت الصفر.

وتعزو الأرصاد السبب في هذه الموجة البرد إلى تحرك موجة قطبية نحو الجنوب في البلاد خلال الأيام القليلة الماضية.

ويتوقع أن تستمر هذه الأجواء الباردة في معظم المناطق بريطانيا، حيث من المتوقع أن تتساقط الثلوج خلال الأسبوع القادم وأن تصل درجات الحرارة إلى أقل من 15 درجة مئوية تحت الصفر في بعض المناطق.

وقد بدأت التأثيرات السلبية لهذه الموجة البرد بالفعل، حيث تم إغلاق أكثر من 100 مدرسة في إسكتلندا يوم الثلاثاء وواجه السائقون صعوبات في القيادة في شمال غرب إنجلترا بسبب تعطل حركة المرور في الشوارع الرئيسية.

على الرغم من التحذيرات المتوقعة والتدابير المتخذة، يُشاع أن السكان يعانون من هذه الموجة البرد بشكل كبير نظرًا لعدم اعتيادهم على درجات الحرارة العالية.

وتعكس هذه الظروف الاستثنائية التي تشهدها بريطانيا حالة الطقس غير المستقرة في العالم بشكل عام، والتي تشهد ارتفاعاً في درجات الحرارة وتغيرات مفاجئة ومتقلبة في الطقس.

X