جزيرة شيبارة: عندما يلتقي التاريخ مع الطبيعة الخلابة في المملكة العربية السعودية | أرابيسك لندن
تابعونا على:

أعمال وإستثمار

جزيرة شيبارة: عندما يلتقي التاريخ مع الطبيعة الخلابة في المملكة العربية السعودية

نشر

في

152 مشاهدة

جزيرة شيبارة: عندما يلتقي التاريخ مع الطبيعة الخلابة في المملكة العربية السعودية

تعد جزيرة شيبارة، واحدة من الجواهر الخفية في المملكة العربية السعودية، تقع على ساحل البحر الأحمر وتتميز بجمالها الطبيعي الفريد.

كما تحظى هذه الجزيرة باهتمام متزايد من السياح ومحبي الطبيعة بالإضافة إلى العلماء، مما يجعلها وجهة مثالية لجميع الزوار.

موقع جزيرة شيبارة:

تقع هذه الجزيرة على ساحل البحر الأحمر في الشمال الغربي من مرسى الخوارة، في منطقة تبوك، وتعد من الجزر المهمة في المملكة العربية السعودية.

كما تبلغ مساحتها ما يقارب نحو 19.8 كيلومتر مربع، حيث إنها تمتد من الشمال الغربي وصولاً إلى الجنوب الشرقي، لتتيح لزوارها مساحات شاسعة من الجمال المذهل والطبيعة الخلابة.

وتحيط بالجزيرة العديد من الجزر صغيرة الحجم والغنية بالشعاب المرجانية التي تتميز بالتنوع البيولوجي، مما يجعلها موطناً للكثير من المجموعات المتنوعة من الكائنات البحرية.

إنجاز علمي هام في جزيرة شيبارة:

تتميز الجزيرة بكونها من الجزر التي ساهمت في تشكيل الحياة على الأرض، نتيجة اكتشاف العلماء فيها لاحفورات “ستروماتوليتات” حية تعود إلى ما يقارب 3.5 مليار سنة.

وتمتاز هذه الكائنات بكونها من المساهمين قديماً بما يعرف “بحدث الأوكسجين العظيم” والذي أسهم في تشكيل المراحل الأولى للحياة على كوكب الأرض وذلك من خلال توجيه الأوكسجين إلى الغلاف الجوي، مما مهد ذلك لولادة الحياة على الأرض.

اقرأ أيضًا: شاطئ أملج: جنة مخفية على ساحل البحر الأحمر

الإقامة والخدمات في جزيرة شيبارة:

تقدم جزيرة شيبارة للزوار مزيجاً متكاملاً من الراحة والاسترخاء والاستمتاع بالمناظر الطبيعية المذهلة، وذلك من خلال استضافتهم في الفنادق المبتكرة التي تتنوع ما بين فنادق على الجزيرة بالإضافة إلى الفنادق العائمة فوق الماء ليصل عددها إلى نحو 73 وحدة.

كما توفر مجموعة متنوعة من الخدمات المجهزة بتقنيات متطورة ومبتكرة تتيح للزوار قضاء عطلة لا تنسى.

وتعد الجزيرة مكاناً لمجموعة من الفلل العائمة التي تقدم للزوار تجربة فريدة بالإضافة إلى مشاهدة انعكاس أشعة الشمس على المياه الصافية.

الأنشطة السياحية:

لا تقتصر هذه الجزيرة على توفير الراحة والاسترخاء والإطلالات المذهلة بل على العكس من ذلك تضم أيضاً مجموعة متنوعة من الأنشطة الترفيهية والرياضية.

بدءاً من الاستمتاع بالغوص ورؤية الشعاب المرجانية والكائنات البحرية المتعددة، وصولاً إلى القيام بالرحلات البحرية واستكشاف الجزيرة والمناطق المحيطة.

اقرأ أيضًا: منتجع ريتز كارلتون: فخامة تتجلى في قلب البحر الأحمر

التطوير السياحي:

تعمل المملكة على تطوير الجزيرة كجزء من رؤيتها لعام 2030 مما يهدف إلى تنويع الاقتصاد وتعزيز قطاع السياحة نحو التطور والابتكار.

كما أطلقت العديد من المشاريع السياحية فيها مما جعلها من الأماكن السياحية الفاخرة التي يوجد فيها الكثير من المرافق الترفيهية الحديثة.

وبفضل جهود المهندسين والمصممين تمكنت المملكة من الحفاظ على النظام البيئي للجزيرة وجذب المزيد من السياح المحليين والدوليين، وتعزيز مكانتها كوجهة سياحية رائدة.

تعد جزيرة شيبارة واحدة من الوجهات السياحية الواعدة في المملكة العربية السعودية، ويأتي ذلك نتيجة جمالها الطبيعي وأنشطتها المتنوعة.

ومع استمرار التطوير والترويج السياحي، من المتوقع أن تصبح هذه الجزيرة واحدة من أبرز الأماكن السياحية التي تعد مركزاً للكثير من الزوار حول العالم.

مما يسهم في تعزيز الاقتصاد وتطويره والنهوض به نحو المزيد من الابتكار والإبداع وتحقيق رؤية المملكة لعام 2030.

اقرأ أيضًا: جزيرة المرجان الافتراضية: وجهة سياحية استثنائية في المملكة العربية السعودية

X