سوق الألعاب الإلكترونية في السعودية.. استثمارات ضخمة وأرقام عالمية
تابعونا على:

السعودية

سوق الألعاب الإلكترونية في السعودية.. استثمارات ضخمة وأرقام عالمية

نشر

في

162 مشاهدة

سوق الألعاب الإلكترونية في السعودية.. استثمارات ضخمة وأرقام عالمية

يشهد سوق الألعاب الإلكترونية في السعودية نمواً سريعاً، حيث بلغ حجمه 3.75 مليار ريال في 2023، ومن المتوقع أن يصل إلى 10 مليارات ريال بحلول 2026.

وتدعم الحكومة السعودية نمو قطاع الألعاب الإلكترونية، حيث أطلقت في عام 2022 استراتيجية تطوير القطاع، وتهدف إلى جعل السعودية مركزًا عالميًا للألعاب الإلكترونية.

وتتضمن الاستراتيجية إنشاء هيئة متخصصة في تنظيم وتطوير قطاع الألعاب الإلكترونية، وتقديم الدعم المالي واللوجستي للشركات، بالإضافة إلى تنظيم مسابقات وفعاليات رياضية إلكترونية.

أرقام سعودية

السعودية أصبحت الآن موطنا لما يزيد على 23.5 مليون شخص من عشاق ألعاب الفيديو، يمثلون نسبة تتجاوز 67 % من إجمالي عدد السكان، وفقا لبيانات أوردها الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية.

ويتجاوز عدد اللاعبين المحترفين في السعودية أكثر من 100 لاعب يشاركون في بطولات محلية وعالمية، وسجلوا عديدا من إنجازات ونجاحات كبيرة في مجال الألعاب الإلكترونية على الصعيد العالمي خلال الأعوام الأخيرة، وكان أبرزهم مساعد الدوسري الذي فاز مرتين متتاليتين ببطولة العالم للألعاب الإلكترونية في لعبة فيفا 2017 و2018، كما تمكن المنتخب السعودي من الفوز بلقب بطل العالم في لعبة “أوفرواتش” بعد مواجهة مع نظيره المنتخب الصيني بثلاث جولات مقابل جولتين في المواجهة النهائية.

وسوق الألعاب الإلكترونية تقدر في السعودية بنحو 3.7 مليار ريال في 2023، وتستهدف زيادة القيمة السوقية إلى 9.3 مليار ريال بحلول 2030، بحسب تقرير شركة الإتمام الاستشارية.

اتحاد خاص

شغف السعوديين الكبير بألعاب الفيديو، دفع حكومة السعودية إلى إنشاء الاتحاد السعودي للألعاب الإلكترونية، الذي نظم عديدا من البطولات والفعاليات المحلية والدولية، وجذب استثمارات كبيرة من القطاع الخاص في السعودية، فضلا عن العمل مع مطورين عالميين على تطوير المحتوى المحلي، بجانب توقيع مذكرة تفاهم مع شركة بانداي نامكو اليابانية تهدف إلى التعاون بينهما لتعريب ألعاب الفيديو.

كما أطلق الدوري السعودي الإلكتروني عام 2022، الذي نظم منافسات احترافية في معظم الألعاب التنافسية بين أبرز الفرق الرياضية، من أبرزها منافسات الدوري السعودي الإلكتروني بجانب ألعاب فيفا، روكيت ليج، أوفرواتش، راينبو 6 سيج، وكول أوف ديوتي فانجارد.

وتضم بطولات الدوري نحو 55 بطولة، بمجموع جوائز يصل إلى خمسة ملايين ريال، بينما يصل عدد الفرق المشاركة فيه إلى 50 فريقا، تضم أكثر من 400 لاعب، فاز منهم في النهاية 40 لاعبا فقط.

استثمارات نوعية

استثمرت السعودية نحو 142 مليار ريال في قطاع الألعاب الإلكترونية للتحول إلى مركز للرياضات الإلكترونية بحلول 2030، عبر مجموعة “سافي جيمز جروب” التابعة لصندوق الاستثمارات العامة السعودي.

وتعتزم المجموعة إنفاق نحو 50 مليار ريال للاستحواذ وتطوير واحدة من أفضل منصات الألعاب الإلكترونية، إضافة إلى 70 مليار ريال للاستحواذ على حصص في عدد من شركات الألعاب، و20 مليار ريال في شركات رائدة في صناعة الألعاب، وملياري ريال في استثمارات متنوعة في شركات ناشئة متخصصة في الألعاب والرياضات الإلكترونية.

أرقام عالمية

احتلت السعودية المرتبة 19 عالميا ضمن ترتيب أكبر أسواق الألعاب الإلكترونية من حيث الإيرادات، لتكون الدولة العربية الوحيدة في قائمة العشرين وفق تقرير مؤسسة نيوزو عن سوق الألعاب عام 2018.

وبلغت قيمة إيرادات سوق الألعاب الإلكترونية بالمملكة 761 مليون دولار، وتصدرت القائمة عالميا الصين بـ 38 مليار دولار تقريبا إيرادات لسوق الألعاب، تلتها الولايات المتحدة (30.4 مليارا) ثم اليابان (19.2 مليارا) فكوريا الجنوبية (5.6 مليارات) وفي المرتبة الخامسة حلت ألمانيا بـ 4.6 مليارات.

أصبحت الألعاب الإلكترونية إحدى أكبر الصناعات نموا وتأثيرا في الاقتصاد العالمي، نظرا للتطور الكبير في هذا المجال، وشراسة المنافسة فيه بين الشركات الكبرى، وكذلك حجم الاستثمارات في هذه السوق.

بحسب بيانات موقع ستاتيستا للإحصائيات بلغ حجم سوق ألعاب الفيديو في العالم 957 مليار ريال في عام 2023. ومن المتوقع أن يصل إلى 1199 مليار ريال في عام 2026.

و من المتوقع أن تستحوذ ألعاب الهواتف الذكية على إيرادات الألعاب الإلكترونية لعام 2026، بـ907 مليارات ريال من أصل 1.199 تريليون ريال، أما البقية فستكون لألعاب الحواسب الشخصية 157 مليار ريال، ولألعاب الأجهزة المنزلية 118 مليار ريال، والإعلانات التفاعلية داخل التطبيقات 17.6 مليار ريال.

X