كيف ساهمت السعودية في تخفيض معدل وفيات الحوادث المرورية بنسبة 40%؟
تابعونا على:

السعودية

كيف ساهمت السعودية في تخفيض معدل وفيات الحوادث المرورية بنسبة 40%؟

نشر

في

193 مشاهدة

كيف ساهمت السعودية في تخفيض معدل وفيات الحوادث المرورية بنسبة 40%؟

يعود الفضل في انخفاض معدلات وفيات الحوادث المرورية بنسبة 40% في المملكة السعودية على مر السنوات العشر الماضية إلى الجهود التي بذلتها حكومة ولي العهد محمد بن سلمان.

 

حيث شهدت طرق السعودية عموماً شهدت انخفاضاً بمعدل 4555 وفاة، وأكثر من 24 ألف إصابة، في العام 2022، مقارنة بأكثر من 7 آلاف وفاة، و39 ألف إصابة خلال عام 2013.

أهمية تقليل معدل وفيات الحوادث بالسعودية

مع تحقيق السعودية بنسبة 40٪، فإنها أصبحت تقترب من الهدف العالمي المتمثل في خفض الوفيات الناجمة عن حوادث الطرق بواقع 50 % مع حلول 2030، باعتبار أنه لا يفصلها عنها سوى 10%.

الفضل في ذلك يعود إلى أهداف “رؤية 2030“، ودعمها اللافت لتعزيز فكرة تطوير منظومة اللجنة الوزارية للسلامة المرورية، لاسيما وأن قضية الحوادث والوفيات الناجمة عنها باتت تؤرق المواطنين لعواقبها البشرية والمادية.

إجراءات السعودية لتخفيض نسبة الحوادث المرورية

من الإجراءات التي اتخذتها السعوديك لخفض معدل وفيات الحوادث المرورية كانت تنفيذ التحسينات الهندسية على الطرق الرئيسية والسريعة، وتزويدها بمتطلبات السلامة.

كما تم تعزيز الرقابة والضبط المروري على الطرق كافة بتقنيات حديثة وحملات منضبطة للتعامل مع المخالفات المرورية.

إلى جانب تفعيل خدمات الإسعاف الجوي في 5 مناطق، وتحديد المناطق التي تحتاج إلى تعزيز إضافي، ورفع القدرات الصحية للتعامل مع مصابي الحوادث المرورية، وإنشاء مراكز طبية مختصة بالتعامل مع تلك الحوادث والاصابات.

 

Advertisement
X