مطار البحر الأحمر الدولي: بوابة نحو مستقبل مشرق للسياحة المستدامة في السعودية | أرابيسك لندن
تابعونا على:

أعمال وإستثمار

مطار البحر الأحمر الدولي: بوابة نحو مستقبل مشرق للسياحة المستدامة في السعودية

نشر

في

156 مشاهدة

مطار البحر الأحمر الدولي: بوابة نحو مستقبل مشرق للسياحة المستدامة في السعودية

يُعد مطار البحر الأحمر الدولي، الذي تم افتتاحه عام 2023، بمثابة بوابة جديدة للسياحة المستدامة في المملكة العربية السعودية.

ويقع هذا المطار الاستثنائي بالقرب من أهم الوجهات السياحية في المملكة، مما يجعله نقطة انطلاق مثالية لاكتشاف كنوز الطبيعة الخلابة والمناطق الساحرة التي تزخر بها السعودية.

موقع مطار البحر الأحمر الدولي:

يتمتع مطار البحر الأحمر الدولي بموقع استراتيجي على بعد 90 كيلومترًا من جنوب محافظة الوجه، في غرب المملكة العربية السعودية.

ويتميز هذا المطار بكونه نقطة عبور رئيسية للمسافرين من جميع أنحاء العالم، حيث يوفر إمكانية الوصول بسهولة إلى وجهة البحر الأحمر براً وبحراً وجواً.

أول رحلة جوية دولية تهبط في المطار:

شهد مطار البحر الأحمر الدولي في 18 من الشهر الماضي حدثًا تاريخيًا تمثل في هبوط أول رحلة جوية دولية قادمة من مطار دبي الدولي على متن طائرة “فلاي دبي” التابعة لخطوط الطيران الإماراتية.

وتتزامن الرحلات الجوية الدولية مع الرحلات الداخلية التي تربط المطار بالرياض وجدة، والتي بدأت منذ سبتمبر من العام الماضي.

وستسير “فلاي دبي” رحلتين دوليتين أسبوعياً إلى مطار البحر الأحمر الدولي، يومي الخميس والأحد، مما يفتح آفاقًا جديدة للسياحة والاستثمار في المنطقة.

اقرأ أيضًا: مؤتمر مستقبل الطيران الدولي 2024: المملكة العربية السعودية مركزاً عالمياً في صناعة النقل الجوي

 وجهة سياحية متكاملة:

حقق مطار البحر الأحمر الدولي في رحلته الدولية الأولى إنجازًا هامًا، حيث أصبح نقطة محورية جديدة على خريطة الملاحة الجوية العالمية.

ويرجع ذلك إلى موقعه الاستراتيجي بالقرب من أهم الوجهات السياحية في المملكة، مما يجعله بوابة مثالية لاكتشاف سحر المملكة العربية السعودية.

ولا يقتصر دور مطار البحر الأحمر الدولي على كونه بوابة للوصول إلى المملكة، بل هو وجهة سياحية متكاملة تتيح للسكان المحليين والزوار على حدٍ سواء تجربة مميزة.

ويرجع ذلك إلى انفتاح السكان على الثقافات المتعددة، خاصةً مع بدء الرحلات الجوية من الإمارات العربية المتحدة.

اقرأ أيضًا: أفضل 7 فنادق في مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية

أول مطار خالي من الكربون:

يعد مطار البحر الأحمر الدولي أول مطار في الشرق الأوسط خالي من انبعاثات الكربون، مما يعكس التزام المملكة العربية السعودية بحماية البيئة وتعزيز الاستدامة.

وقد تم استخدام الطاقة المتجددة بنسبة كبيرة منذ مرحلة التصميم، مما ساهم في حصول المطار على شهادة (LEED) الذهبية، وهي شهادة تعنى بمعايير الاستدامة في مجال البناء.

تصميم استثنائي:

يتميز المطار بتصميمه المعماري الفريد المستوحى من طبيعة المملكة، حيث تستمد ألوانه من ألوان الصحراء.

ويضفي هذا التصميم على المطار شعوراً بالطمأنينة والرفاهية، مما يجعل تجربة الزوار مميزة منذ لحظة وصولهم حتى مغادرتهم.

اقرأ أيضًا: كم يبلغ راتب المضيفات؟ وما هي شروط القبول لوظيفة مضيفة طيران في السعودية؟

بوابة نحو مستقبل مشرق:

يمثل مطار البحر الأحمر الدولي علامة فارقة في مسيرة المملكة العربية السعودية نحو تحقيق أهدافها في مجال السياحة المستدامة.

ويساهم المطار في تنويع الاقتصاد السعودي وخلق فرص عمل جديدة، وتعزيز مكانة المملكة كوجهة سياحية عالمية رائدة.

وسيشهد المطار افتتاح العديد من المنتجعات المذهلة، بما في ذلك منتجع نجومه، ريتز كارلتون ريزيرف”، الذي يعتبر أحد المنتجعات السبعة الفريدة على مستوى العالم.

ومع استمرار تطوير خدماته وإمكانياته، سيلعب مطار البحر الأحمر الدولي دورًا هامًا في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

اقرأ أيضًا: كل ما تريد معرفته عن معرض الرياض للسفر 2024 في المملكة العربية السعودية

X