من هي سيدة الأعمال السعودية حسناء العوفي؟
تابعونا على:

السعودية

من هي سيدة الأعمال السعودية حسناء العوفي؟

نشر

في

272 مشاهدة

من هي سيدة الأعمال السعودية حسناء العوفي؟

حسناء العوفي من أهم المدربات السعوديات المعتمدات عالمياً في مجال فن الإتيكيت، حصلت على الدرجة الماسية كمستشارة من أكاديمية لندن الدولية للإتيكيت والبروتوكول.

 

دفعتها خبراتها الطويلة في التدريب على فن الإتيكيت إلى تأسيس مجموعة «سَمْت»، وشغلها لمنصب المدير التنفيذي للمجموعة، وتسعی بهمّة عالية لتكون جزءاً مساهماً في تحقيق رؤية المملكة 2030، يقودها نحو تحقيق هذه الغاية السامية طموحها وقدرتها على الابتكار ومهاراتها القيادية العالية.

تحصيلها العلمي 

حصلت العوفي على درجة الماجستير في إدارة الاتصال والإعلام من جامعة إميرسون في بوسطن بالولايات المتحدة الأمريكية. 

دفعها شغفها بالسفر والترحال إلى اكتساب معارف والتعرف على ثقافات مختلفة مما أسهم في تعزيز اهتمامها بالحضارات الأخرى وفهم الآخر، لذا سعت في كل محفل على سد وتجسير الفجوات الثقافية بين الحضارات المختلفة.

مناصب تقلدتها

تشغل حسناء العوفي منصب رفيع في أكاديمية لندن الدولية للاتيكيت والبروتوكول، فهي تعمل استشارية في فن الآداب والإتيكيت للشرق الأوسط، ووصولها لهذا المنصب جاء عقب اعتمادها للتدريب في الأكاديمية، كما أنها حاصلة على الدرجة الماسية كمستشارة في فن الإتيكيت والبروتوكول من الأكاديمية، وهذا أهلها لتقديم برامج معتمدة في عدة مجالات من أبرزها، آداب العمل الدولية، وآداب السلوك الاجتماعي الدولي، وإتيكيت الشباب الدولي وآداب وبروتوكولات الدبلوماسية الدولية في كل من المملكة العربية السعودية والبحرين والأردن ولبنان والإمارات العربية المتحدة.

شراكات عالمية

نجحت حسناء العوفي في إبرام اتفاقية شراكة مع أكاديمية لندن الدولية للبروتوكول والإتيكيت (IEPAL) لتنفيذ مشروعات التدريب والاستشارات في مجال البروتوكول والإتيكيت والتشريفات في الوطن العربي، وأتاحت الاتفاقية لشركة «سمت السعودية» نشر وتعليم البرامج الخاصة بالدول العربية والعمل على نشر المبادئ العالمية في مجال الإتيكيت والبروتوكول إلى العالم العربي، كما أسهمت الاتفاقية في نقل البروتوكول الدولي لخدمة المجتمع، فالبرامج والمناهج التي وفرتها هذه الاتفاقية أحدثت نقلة كبيرة فيما يتعلق بالبروتوكول.

Advertisement
X