التخفيض في التأمين الوطني يدخل حيز التنفيذ.. فهل ينقذ المحافظين؟ | أرابيسك لندن
تابعونا على:

أخبار لندن

التخفيض في التأمين الوطني يدخل حيز التنفيذ.. فهل ينقذ المحافظين؟

نشر

في

187 مشاهدة

التخفيض في التأمين الوطني يدخل حيز التنفيذ.. فهل ينقذ المحافظين؟

حظيت ملايين العائلات البريطانية التي تعاني من ضغوط مالية بتخفيف مرحب به مع بدء السنة الضريبية الجديدة يوم أمس، فقد تم تطبيق تخفيض بنسبة 2% على معدل التأمين الوطني للموظفين.

سيُسهم هذا التخفيض، الذي تم إدخاله ضمن ميزانية الربيع للمستشار جيريمي هانت، في تخفيف عبء أزمة تكلفة المعيشة على العمال، فهو سيوفر للعامل العادي ما يقارب 900 جنيه إسترليني سنويًا.

27 مليون عامل سيستفيدون من تخفيض التأمين الوطني

يتوقع أن يفيد هذا التخفيض 27 مليون عامل، مما يُمثل خطوة إيجابية لتحفيز الاقتصاد ودعم العائلات في ظل الظروف الصعبة.

محاولة من قبل حزب المحافظين لتحسين فرصهم في الانتخابات

يُعتقد أن هذا التخفيض هو محاولة من قبل حكومة ريشي سوناك لكسب ود الناخبين وتحسين فرص حزب المحافظين في الانتخابات العامة القادمة، حيث تُظهر استطلاعات الرأي تقدمًا ملحوظًا لحزب العمال.

اقرأ أيضًا: 15 ساعة رعاية أطفال ممولة من الحكومة البريطانية: ما هي الشروط وكيفية الاستفادة؟

خسارة ساحقة

وكان استطلاع للرأي نشرته صحيفة التايمز البريطانية أن حزب المحافظين سيخسر خسارة فادحة في الانتخابات المقبلة ولن يتحصل على أكثر من 100 مقعد مقابل 468 سيحصدها حزب العمال.

ووفقًا للتحليل الذي نشرته التايمز أن حظوظ حزب المحافظين قد تدنت إلى مستوى قياسي منخفض وأنهم في طريقهم لتحقيق أسوأ نتيجة انتخابية.

فقد أظهر الاستطلاع أنهم سيحصلون على أقل من 100 مقعد، فيما سيفوز حزب العمال بـ 468 مقعدًا، مما يمنح حزب السير كير ستارمر أغلبية هائلة تبلغ 286 مقعدًا.

اقرأ أيضًا: بريطانيا: مدفوعات المعاشات التقاعدية سترتفع بمقدار 900 جنيه إسترليني

هل سيُؤدي التخفيض إلى تغييرٍ في الرأي العام؟

يبقى السؤال مفتوحًا حول ما إذا كان هذا التخفيض سيُؤدي إلى تغييرٍ ملموسٍ في الرأي العام ودعم حكومة حزب المحافظين في الانتخابات، أم أنه سيكون تأثيره محدودًا.

X