سقوط إريكسن فجأة أعاد ذكريات اللاعبين الذين سقطوا أثناء اللعب وبعضهم قد توفي
تابعونا على:

سوشيال ميديا

سقوط إريكسن فجأة أعاد ذكريات اللاعبين الذين سقطوا أثناء اللعب وبعضهم قد توفي

نشر

في

436 مشاهدة

سقوط إريكسن فجأة أعاد ذكريات اللاعبين الذين سقطوا أثناء اللعب وبعضهم قد توفي

سقط لاعب وسط منتخب الدنمارك كريستيان إريكسن مغشيا عليه أثناء اللعب وخضع لإنعاش قلبي رئوي من قبل مسعفين أثناء مباراة بلاده ضد فنلندا في بطولة أوروبا لكرة القدم 2020 يوم السبت الموافق ل12 يونيو .

سقط إريكسن فجأة في الدقيقة 42 وهو يركض بالقرب من الخط الجانبي للملعب. وهرع زملاؤه مارتن بريثويت وتوماس ديلاني لمساعدته، وطلب ديلاني من الطاقم الطبي الإسراع بدخول الملعب للمساعدة.

وساد الصمت في الاستاد الذي احتشد فيه 16 ألف مشجع، وشكل زملاء اللاعب البالغ من العمر 29 عاما حلقة حوله بينما كان المسعفون يحاولون إنعاش قلبه قبل نهاية الشوط الأول في المباراة المقامة ضمن منافسات المجموعة الثانية.

للاعبين الذين سقطوا أثناء اللعب

فابريس موامبا سقط لاعب بولتون واندرارز مغشياً عليه في مباراة بكأس الاتحاد الإنجليزي في 2012 بسبب سكتة قلبية وتم اعتباره «ميتاً» لمدة 78 دقيقة قبل أن يعود القلب للعمل.

وبعد ذلك بفترة وجيزة، اضطر لاعب منتخب إنجلترا تحت 21 عاماً السابق للاعتزال بعمر 24 عاماً. بافتيمبي جوميز سقط اللاعب الفرنسي مغشياً عليه عدة مرات على أرض الملعب بسبب حالة طبية تعرضه للإغماء، وسقط مغشياً عليه أثناء مشاركته مع سوانزي سيتي وغلطة سراي والهلال.

مارك – فيفيان فوي تعرض لاعب وسط الكاميرون للإغماء خلال مباراة في كأس القارات في 2003، وحاول المسعفون إنعاش اللاعب البالغ عمره 28 عاماً على أرض الملعب قبل إخراجه على محفة طبية، لكن في النهاية فشلت المحاولات وتم الإعلان عن وفاته.

أنطونيو بويرتا سقط لاعب وسط إشبيلية مغشياً عليه في أول مباراة في موسم 2007 – 2008 ضد خيتافي، ورغم خروجه من الملعب وهو يمشي بمساعدة الطاقم الطبي تعرض للإغماء مرة أخرى داخل غرفة تبديل الملابس.

ونُقل بويرتا لاعب إسبانيا إلى المستشفى وتوفي بعد ذلك بثلاثة أيام، بسبب «قصور في وظائف عدة أعضاء» نتيجة سكتة قلبية عن عمر ناهز 22 عاماً.

شيخ تيوتي بعد أربعة أشهر من رحيله عن نيوكاسل يونايتد، تعرض لاعب الوسط للإغماء في تدريب مع بكين إنتربريزس الصيني، وتوفي اللاعب القادم من ساحل العاج في المستشفى عن عمر ناهز 30 عاماً.

ميكلوش فيهر كان مهاجم المجر يلعب في صفوف بنفيكا ضد فيتوريا جيمارايش في يناير (كانون الثاني) 2004 عندما جثا متألماً قبل أن يسقط أرضاً بسبب سكتة قلبية. وحاول المسعفون إنعاش اللاعب البالغ عمره 24 عاماً الغائب عن الوعي قبل نقله على محفة ثم إلى المستشفى، وحاول الأطباء إنعاشه لنحو 90 دقيقة قبل إعلانهم عن وفاته

 

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.