تعرف على التعديل الوزاري الجديد بالحكومة البريطانية؟
تابعونا على:

أخبار لندن

تعرف على التعديل الوزاري الجديد بالحكومة البريطانية؟

نشر

في

1٬050 مشاهدة

تعرف على التعديل الوزاري الجديد بالحكومة البريطانية؟

أجرى بوريس جونسون التعديل الوزاري في حكومته في اليومين الماضيين، حيث تمت إقالة عدد من كبار الوزراء من فريقه الحكومي.

وكان التعديل الوزاري الذي أجراه جونسون أكثر شمولاً مما كان متوقعًا، حيث استبعد بعض كبار الشخصيات.

كان وزير التعليم أول من استبعد من الحكومة، بينما تم تخفيض رتبة دومينيك راب من منصبه كوزير للخارجية لمنصب وزير العدل وأيضا أصبح نائب لرئيس الوزراء.

وبالمقابل كانت هناك تعينات لليز تروس ومايكل جوف، و وداع لوزير الإسكان روبرت جينريك ووزير العدل روبرت باكلاند.

وفيما يلي قائمة بكل من رحل وبقي وتعين في حكومة جونسون الجديدة.

الوزراء الجدد حسب التعديل الوزاري:

ليز تروس
تحل مكان دومينيك راب كوزيرة للخارجية، وهي واحدة من أعلى الوظائف في الحكومة.

مايكل جوف
حصل حليف بوريس جونسون السابق على وظيفة كبيرة في وزارة الإسكان والمجتمعات والحكم المحلي.
سيكلف مايكل جوف بجلب حماسته الإصلاحية لمعالجة أزمة الإسكان. والمضي قدما في إصلاحات التخطيط التي يبغضها بعض أعضاء حزب المحافظين.
ويحل محل روبرت جينريك في المنصب ، والذي أطيح به من الحكومة.
-نادين دوريس
المتسابقة السابقة في برنامج “أنا من المشاهير” والمؤلفة نادين دوريس تحصل على ترقية كبيرة لتصبح وزيرة الثقافة في التعديل الوزاري.
وستخلف وزيرة الشؤون الصحية السابقة الوزير السابق للثقافة أوليفر دودن في هذا المنصب. والذي غالبًا ما يطلق عليه “وزارة المرح”.
نديم الزهاوي

الفائز الكبير الآخر في التعديل الوزاري الجديد هو وزير اللقاحات السابق نديم الزهاوي. الذي يتولى وزارة التعليم.
السيد الزهاوي ليس غريبا عن هذا المنصب وقد سبق له أن شغله سابقا. ويعود إليه الآن بعد إقالة الوزير غافن ويليامسون.
إنها تمثل رحلة رائعة للسيد الزهاوي من مسقط رأسه في بغداد إلى حكومة بريطانيا العظمى وفخر لكل العرب.

آن ماري تريفيليان

تعود وزيرة التنمية الدولية السابقة آن ماري تريفيليان إلى مجلس الوزراء. بتوليها المنصب الأعلى في التجارة الدولية.

تم دمج قسمها في وزارة الخارجية العام الماضي. مما تركها بدون دور وزاري.

وستتولى السيدة تريفليان مفاوضات الصفقات التجارية بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي من ليز تروس. التي انتقلت الآن إلى وزارة الخارجية.
-سيمون كلارك

النائب البرلماني هو السكرتير الأول للخزانة ويحضر في مجلس الوزراء لأول مرة.
على الرغم من أنها وظيفة صغيرة نسبيًا. إلا أنها تُظهر أنه سيكون نجم سياسي قادم يجب متابعته. وخصوصا أنه في سن السادسة والثلاثين فقط, كان تقريبًا في نفس عمر ريشي سوناك عندما تولى نفس الوظيفة.

الوزراء المغادرون حسب التعديل الوزاري

-دومنيك راب:

لا يزال راب في مجلس الوزراء لكنه اضطر إلى قبول خفض رتبته من قبل رئيس الوزراء.

تمت إقالة السيد راب كوزير للخارجية. والتي تعتبر من أعلى الوظائف في الحكومة ولكنه بقي في الحكومة وانتقل لمنصب وزير العدل بدلاً من ذلك.

-جافين ويليامسون: كان وزيرا للتعليم
-روبرت باكلاند

-أوليفر دودن
-روبرت جينريك

-أماندا ميلينج

وزراء حافظوا على حقائبهم الوزارية

المستشار ريشي سوناك

وزير الصحة ساجد جافيد

وزيرة الداخلية بريتي باتيل

جرانت شابس وزير النقل

وزير العمل والمعاشات تيريز كوفي

بن والاس وزير الدفاع

وزير الأعمال كواسي كوارتنج

جورج يوستيس وزير البيئة

وزير مكتب مجلس الوزراء ديفيد فروست

أليستر جاك وزير اسكتلندا

وزير ويلز سيمون هارت

وزير إيرلندا الشمالية براندون لويس

رئيس COP26 ألوك شارما

وزير وزارة الداخلية كيت مالثوس (يحضر إلى مجلس الوزراء)

وزيرة الجامعات ميشيل دونيلان (تحضر مجلس الوزراء)

المدعي العام سويلا برافرمان

زعيم اللوردات البارونة إيفانز

زعيم مجلس العموم جاكوب ريس موج

Advertisement
إترك تعليقك

إترك تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.